الرئيسية / الأخبار المحلية / الشؤون الإسلامية : لا تحقيقات مع أئمة آخرين بشأن أحداث مصر غير خطيب الفردوس

الشؤون الإسلامية : لا تحقيقات مع أئمة آخرين بشأن أحداث مصر غير خطيب الفردوس

أكد وكيل وزارة الشؤون الإسلامية المساعد لشؤون المساجد عبدالمحسن بن عبدالعزيز آل الشيخ، أن الوزارة لن تسمح بأن تتحول خطبة الجمعة والتي هي عبادة من العبادات الشرعية، إلى ميدان من الميادين السياسية ، نافياً أي توجه لتفريغ الخطباء والأئمة، بحيث تتم محاسبة المخالفين منهم لتعليمات الوزارة.

وأبان آل الشيخ أن التحقيقات مع إمام جامع الفردوس في الرياض لا زالت جارية ولم يتم رفع النتائج حتى الاثنين الماضي، نافيا اجراء الوزارة تحقيقا مع أئمة آخرين بخصوص خطب الجمعة التي تناولت الأحداث الجارية في مصر أخيرا ، وذلك حسب عكاظ.

وأكد أن لفروع الوزارة صلاحيات مباشرة لتنفيذ ما يخصهم من استدعاء أي خطيب أو إمام عليه ملاحظات شرعية أو منهجية وهم مفوضون مع اللجان الاستشارية لإجراء ما يرون فيه ضبط الأمور وتوجيه النصح والإرشاد والمناقشة والحوار والإقناع أو الإيقاف وطي القيد في حق من لم يستجب.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

رئاسة أمن الدولة تُحذر من الاستجابة للرسائل والدعوات في مواقع التواصل الاجتماعي من قبل جهات خارجية مجهولة تدعو لجمع أموال أو تبرعات لغرض المساهمة في العمل الخيري خارج المملكة

هام – الرياض – واس : صرّح المتحدث الرسمي برئاسة أمن الدولة، أنه انطلاقًا من …