الرئيسية / محطات / الأمير الإنسان

الأمير الإنسان

[JUSTIFY] صفحة ناصعة البياض طويت بوفاة صاحب السمو الملكي الأمير عبدالرحمن بن عبدالعزيز رحمه الله صاحب القلب المفعم بالحب والطيب ومحبة الناس وبخدمة دينه ووطنه وشعبه بكل صدق وإخلاص .

الأمير الراحل إلى رحمة الله كانت له مكانة في النفوس يتفق الجميع عليها كسب بها حب الناس فقد كان كريمًا في نفسه وفي ماله, وفي أهم ما يملكه الإنسان وهي الأخلاق, ورزقه الله أجمل النِّعم وهي محبة خلقه له وهذه النعمة تعتبر كنزاً ثمينا.

وإضافة لخدمته لدينه ووطنه وشعبه وجيشه الباسل إبان توليه مهام نائب وزير الدفاع والمفتش العام لسنوات طوال يساند أخيه الأمير سلطان رحمه الله في الوزارة ودعم الجيش والسعي إلى تطويره وتزويده بأحدث الأسلحة المتطورة والطائرات الحربية إضافة لذلك كان لسموه الكثير من العمل والإسهام بتطوير الوزارة والعنصر الأهم في هذه المنظومة وهي الكوادر العسكرية المؤهلة كما كان الأمير عبدالرحمن رحمه الله من الشخصيات المؤثرة ببساطته وتواضعه مع الناس وحبه لهم وحبه لعمل الخير والحث على التمسك بتعاليم الدين الإسلامي الحنيف وتطبيق السنة النبوية المطهرة ويذكر كثير من مرافقيه في جلساته الخاصة انه حريص على أداء الصلاة في وقتها سواء في رحلاته البرية او في حله وترحاله ويحث الجميع على التهيؤ لها قبل حلول وقتها والصلاة جماعة وبعد أن يتم الانتهاء من أدائها يحث الناس على التمسك بالدين والعقيدة ويستدل بأحاديث النبي عليه الصلاة والسلام الدالة على ذلك .

واذكر موقف حصل بيني وبين الفقيد في العام 1421هـ حيث اتصلت بمكتبه الخاص للحديث مع سموه في حديث صحفي حول سلامة خادم الحرمين الشريفين الملك فهد رحمه الله الذي كان وقتها يعاني من عارض صحي فاتصلت بسموه للسلام وتهنئته بسلامة الملك وتوقعت حينها أن الاتصال يحتاج إلى كثير من الوقت والانتظار وتحويل الخط ولكنها مجرد دقائق معدودة حتى قال السنترال الأمير معك على الخط أصابني الكثير من التوتر والارتباك لكن ما إن سلمت على سموه حتى زال الخوف والتوتر حيث استقبلني بصوته العذب البشوش وبعد السلام على سموه رحمه الله أخبرته بما أريد فقال يأبني أبشرك الملك بخير وطيب و سيغادر اليومين القادمة وأضاف سموه وين سينشر التصريح فقلت لسموه سينشر بقسم الأخبار المحلية داخل العدد طال عمرك فرد علي لا نبيها الصفحة الأولى وهو يشجعني ويشكرني على المبادرة والاتصال وكان أن تم النشر في الصفحة الأولى .

كما كان لسموه رحمه الله وقفات مشهودة مع الضعفاء والمساكين.. ومساعدتهم ومعالجة المرضى رحمه الله وكتب ذلك بموازين حسناته .

وفي مرحلة علاجه يرحمه الله كان يلتقي الناس ويسال عن أحوالهم ويساعد محتاجهم ويساهم بالتكفل بعلاج المرضى جعل الله أعماله الصالحة مضاعفة عند رب العالمين .

رحم الله الأمير الإنسان المحب والمتواضع الأمير عبدالرحمن بن عبدالعزيز والعزاء نرفعه لمقام خادم الحرمين الشريفين ولسمو ولي العهد يحفظهما الله ولإخوان الفقيد رحمه الله وأبناءه الأمراء تركي وعبدالعزيز ومحمد وفيصل وسعود وفهد و عبدالله وبنات الفقيد وأسرته الكريمة رحمه الله واسكنه فسيح الجنان.

حمد بن فراج الجمهور[/JUSTIFY]

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

أول بيان من الأمم المتحدة حول الإساءة للرسول ﷺ: لا بد من الاحترام المتبادل للأديان

هام – متابعات : أكد الممثل السامي لتحالف الأمم المتحدة للحضارات ميغيل موراتينوس، أن الإساءة …