الرئيسية / الأخبار المحلية / الحقباني للموارد البشرية: لا نريد «فرد عضلات»

الحقباني للموارد البشرية: لا نريد «فرد عضلات»

تخلى نائب وزير العمل الدكتور مفرج الحقباني عن البروتوكول الرسمي، خلال مشاركته في ملتقى خبراء الموارد البشرية، الذي عقد أمس في مدينة الرياض، عندما استبدل كلمة الوزير المعدة سلفاً، بتوجيه الأسئلة «المباشرة» و«المفاجئة» لخبراء الملتقى وشريكهم الاستراتيجي شركة towers Watson وصندوق الموارد البشرية.

الدكتور الحقباني طرح تساؤلاً صريحاً للحضور ماذا بعد هذا الملتقى؟ هل هو ملتقى فقط لفرد عضلات المعرفة في إطار قاعة جميلة كهذه القاعة، ثم ينتهي بالتوصيات، التي اعتدنا أن يكون غالبها مثل كثير من الملتقيات الأخرى: «العمل على.. الدعوة إلى.. السعي إلى..»، مجيباً بسؤال آخر: ماذا نريد من هذا الملتقى، نريد في نظري وفي تطلع وزير العمل وكل قيادات وزارة العمل أن ينتهي بتوصيات عملية نستطيع بعدها أن نتخذ قراراً يكون قابلاً للتنفيذ، ومعلوم أين سيذهب ونستطيع في نهايته أن نقول اجتمعنا ثم اتفقنا فقررنا وصولاً إلى أنجزنا، فهو قياس مستوانا.

مؤكداً أن التحدي الكبير الذي يتطلع إليه وزير العمل بعد هذا الملتقى هو كيف يمكن أن نتشارك مع خبراء الموارد البشرية في صياغة مسيرة عمل مستقبلية لها أهداف محددة، ولها مقاييس أداء محددة نستطيع بعدها أن نحكم على نجاح الملتقى من عدمه، ونستطيع أن نحدد في نهاية هذا العام أننا بحاجة إلى ملتقى آخر ليقيّم مخرجات هذا الملتقى، وتبدأ سلسلة اللقاءات التطويرية.

وأضاف الحقباني، أتيت إلى الملتقى وفي ذهني هذه التساؤلات التي أتمنى أن نجيب عنها: ماذا يعني مفهوم الموارد البشرية؟.. وما حجم هذا المفهوم في سوق العمل والقطاعات الحكومية؟

مجيباً: أليس هذا المفهوم لا يزال محصوراً في أنه يخص شؤون الموظفين والتوظيف وكتابة العقد وتسجيل الموظف وصرف الراتب، مؤكداً أن ذلك هو المفهوم السائد للموارد البشرية، ولكن هل هذا المفهوم يتناسب حقيقةً مع المفهوم العلمي للموارد البشرية، وقال من المهم الإجابة عن هذه التساؤلات المهمة لهذا الملتقى، وأن نبحث بين هذا المفهوم وما نريده أن يكون سائداً بين القطاع الحكومي والقطاع الخاص.

ووجه الحقباني سؤالاً آخر: ما هو دور الموارد البشرية في المؤسسات والمنشآت بالقطاع الخاص؟

هل هذه الإدارات أو المكونات من الهيكل الإداري في المنشآت، وفي الأجهزة الحكومية استطاعت أن تلعب دوراً إيجابياً في تأسيس مفهوم الموارد البشرية؟

وأجاب الحقباني نفسه: أنا لا أتحدث عن المفهوم السائد الذي هو شؤون الموظفين. أنا أظن أيضاً أن هذا الدور لا يزال محدوداً بدليل أن دور الموارد البشرية في استكشاف وتطوير المحتوى المهاري والمعرفي للعنصر البشري وبالتحديد السعودي لا يزال أقل من المطلوب.

السؤال الثالث: هل يستطيع هذا الملتقى أن ينتهي بالنهاية إلى جواب عن دور الموارد البشرية في المنشآت؟

وهل يمكن تطويرها حتى تطّلع بدورها في تنمية الموارد البشرية في سوق العمل السعودي؟ وأكد للملتقى، أن وزير العمل وكل قيادات الوزارة التقوا أكثر من مرة وكانوا يتحدثون عن كيف يمكن تفعيل دور الموارد البشرية في رفع معدلات التوطين بالشركات والمنشآت العاملة في سوق العمل السعودي؟ ولكن لسوء الحظ أننا لم نتعامل حتى الآن مع شركات تمثلها قيادة وطنية في الموارد البشرية إلا بشكل محدود!!.

وأضاف الحقباني: كيف إذن نستطيع من خلال خبراء الموارد البشرية أن نربي قيادات وطنية ذات محتوى مهاري تستطيع أن تهندس المحتوى المعرفي والمهاري وترسم خريطة لعنصر العمل السعودي وتجعله في النهاية قائداً لعملية التطوير والتوطين في سوق العمل السعودي.

وحذر الحقباني من فشل الملتقى مضيفاً إذا فشل «ملتقى خبراء الموارد البشرية» في تحقيق هذا الهدف أظن أنه سيكون من الصعب أن نبني آمالاً طموحاً على ملتقيات أخرى، وقال «أنا استبدلت الكلمة الرسمية التقليدية التي اعتدها الإخوان في الموارد البشرية وطرحت هذه التساؤلات التي أتمنى أن نجيب عنها»، ونتمنى أن تكون هناك توصيات باتخاذ قرار وليس فيها «بالدعوة إلى.. والسعي إلى».

وأوضح قائلاً عندما نلتقي مع خبراء وبقيادة خبراء الموارد البشرية وبشريك استراتيجي مثل «towers Watson» أعتقد أن الحجة قامت علينا ويجب أن نصل إلى حل.

وختم الحقباني حديثه نريد من هذا الملتقى أن يدعّم منشآت القطاع برؤية منهجية يمكن أن تساعدها على تطوير المحتوى المهاري وتسمح لها في قيادة التطوير والتوطين، وأنا أعتقد أن صندوق الموارد البشرية اختار الموضوع المناسب المتزامن مع حملة التصحيح وزيادة عنصر العمل السعودي في السوق، فنحن والصندوق فريق واحد، ونعمل بمنهجية واحدة لهدف واحد.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

“الشؤون الإسلامية” تغلق 8 مساجد بعد ثبوت 10 حالات إصابة بكورونا بين المصلين

هام – الرياض : أغلقت وزارة الشؤون الإسلامية، اليوم (الإثنين)، 8 مساجد مؤقتاً في 3 …