الرئيسية / الأخبار المحلية / الابتعاث إلى 22 دولة لتشغيل مستشفيات الجامعات الناشئة

الابتعاث إلى 22 دولة لتشغيل مستشفيات الجامعات الناشئة

منحت وزارة التعليم العالي الجامعات المحلية الناشئة حرية اختيار المرشحين من خريجي الكليات الطبية والصحية لبرنامج تشغيل المشافى الجامعية الجاري تنفيذها في 17 جامعة ناشئة من خلال الابتعاث للتعليم العالي في عدة تخصصات علمية ومهنية والتي تساهم بصورة مباشرة في رفع كفاءة ومستوى الخدمة التي سوف تقدمها المستشفيات الجامعية مستقبلا، سواء للعاملين في الجامعات أو المجتمع بكافة فئاته.

ووفقا لمصدر مطلع على البرنامج الجديد لتشغيل المشافى الجامعية التي حدد تشغيلها في مرحلتها الأولى عام 2016م، تعمل اللجان المعنية حاليا على اختيار التخصصات الطبية الدقيقة من خريجي سنة الامتياز في كليات الطب والكليات الصحية الأخرى التي تتلاءم مع احتياجات التخصصات الطبية الدقيقة لكل مستشفى جامعي.

وبحسب المصدر سيتم انطلاق برنامج الابتعاث لشغل وظائف المشافى الجامعية في الجامعات الناشئة أو الجامعات القائمة التي لا تملك مستشفيات جامعية في العام المالي الحالي بعد الميزانية الجديدة، وستكون أول مجموعات الابتعاث لبرنامج العام الحالي.

وأشار المصدر إلى أن خطط تشغيل المستشفيات الجامعية ذات سعة (600-800) سرير على مراحل وبشكل تدريجي حيث سيتم تشغيل 300 سرير في المرحلة الأولى لسعة 600 سرير و400 سرير لسعة 800 سرير، وفي المراحل الثانية ستكون على 100 سرير حتى الانتهاء الكلي من التشغيل.

وأبان المصدر أن برنامج شغل وظائف المشافي الجامعية في الجامعات الناشئة يلزم جميع المبتعثين والمبتعثات بالعمل فور الانتهاء من الابتعاث في المستشفيات الجامعية الناشئة ضمن الخطة الاستراتيجية التشغيلية للمستشفيات في تخصصات الطبية السريرية، الطبية الساسية، والعلوم الطبية المساعدة مثل التخصصات الفنية الصحية التخصصات الفنية الغير صحية التي تشمل هندسية، ميكانيكية، كهربائية، تقنيات الحاسب، والتخصصات الإدارية.

وأفاد المصدر أن الابتعاث سيكون إلى 21 دولة متقدمة لبرنامج شغل وظائف المشافى الجامعية هي: الولايات المتحدة الأمريكية، كندا، المملكة المتحدة وإيرلندا، فرنسا، إسبانيا، إيطاليا، أستراليا، ألمانيا، هولندا، بولندا، نيوزيلندا، النمسا، المجر، جمهورية التشيك، سنغافورة، كوريا الجنوبية، اليابان، جمهورية الصين الشعبية، ماليزيا، جنوب أفريقيا. ويوفر البرنامج للمواطنين بصورة عامة، ولأبناء مناطق الجامعات الناشئة خاصة، فرصة الابتعاث للتعليم العالي في عدة تخصصات علمية ومهنية تساهم بصورة مباشرة في رفع كفاءة ومستوى الخدمة التي سوف تقدمها المستشفيات الجامعية مستقبلا، سواء للعاملين في الجامعات أو المجتمع بكافة فئاته، وتعد أنظمة المستشفيات أنظمة متكاملة تشمل العديد من التخصصات والتي قد تتوسع لتشمل المزيد من التخصصات الإدارية المهنية، بالإضافة إلى التخصصات الصحية بجميع فروعها، حيث تشمل التخصصات الطب، طب الأسنان، الصيدلة، التمريض العلوم الطبية: الأشعة، المختبرات الطبية، التقنية الطبية، والعلاج الطبيعي، العلوم الصحية: التغذية، والسجلات والملفات بالإضافة للهندسة: المدنية، والمعمارية، والكهربائية، والميكانيكية، والصناعية، والكيميائية، والبيئية، والاتصالات والآلات والمعدات الثقيلة. الحاسب الآلي: هندسة الحاسب، علوم الحاسب، الشبكات .تخصصات أخرى: التمويل، التأمين، والتسويق.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

المملكة تدين وتستنكر بشدة التفجير الإرهابي الذي استهدف مركزاً تعليمياً في العاصمة الأفغانية كابول

هام – الرياض – واس : عبرت وزارة الخارجية عن إدانة المملكة العربية السعودية واستنكارها …