الرئيسية / المقالات / آسيا …. رباعية وثنائية

آسيا …. رباعية وثنائية

بقلم | د. خليفة الملحم

ذهاب نصف نهائي آسيا كان محصلته رباعية هلالية خارج أرضه و ثنائية لأوراوا داخل الأرض فهل حسم التأهل ؟ طبعاً لا فالتأهل هو نتيجة مباراتي الذهاب و الإياب معاً و الحسم يكون في العودة مهما كانت نتيجة الذهاب !

أوراوا لعب مباراة ممتازة أمام غوانزو سيطر فيها على مجريات اللعب و لم يترك لخصمه الفرصة للعودة للمباراة بالإلتزام التكتيكي و هي إحدى ميزات هذا الفريق المنظم جداً على عكس غوانزو الذي يعتمد على مجهودات محترفيه و لكنه كفريق ليس متكاملاً و لا مترابطاً و حسمت النتيجة تسديدتين صاروخية وضعت لأوراوا قدماً في النهائي الا إذا كان لغوانزو كلاماً آخر في العودة !

الهلال قدم مباراة جميلة أمام السد القوي و لكن الهلال لا يرحم اذا تركت له المساحات و لعبت معه الند بالند و قد تكون لقطة طرد مدافع السد نقطة تحول التفوق التام للهلال بالذات مع عدم قدرة تشافي على تغطية ذلك الفراغ و في النهاية كانت الرباعية الكبيرة هي النتيجة المتوقعة لتفوق الهلال و التي كان من الممكن أن تصل لرقماً أكبر من ذلك !

الطرد الذي تحصل عليه عبدالكريم حسن كان صحيحاً فهو قام بعرقلة البريك بقدمه اليمنى ثم أحتج بطريقه إنفعاليه نال إثرها على كرت أصفر ثم تلفظ و داس قدم الحكم فتحصل على أحمر مباشر قد يكون ورائه قراراً إنضباطياً و من يظن أن الحكم أثر على نتيجة المباراة فالهلال حرم من ركلة جزاء قبل تسجيله للتعادل !

مباراة العودة بعد ٣ أسابيع غالباً سيدخلها رازفان بطريقة مشابهه لمباراة العودة أمام الأهلي بإسلوب الإحتفاظ بالكرة و حرمان الخصم من الإستحواذ و اللعب ضد الوقت و إن كان هذا الأسلوب لا يعجب الجماهير الإ ان المدرب غالباً يضع خططاً على حسب ما تتطلب المباراة و ظروفها و ليس ما يريد الجمهور و المتابعين !

الفرصة الآن للجماهير لإلتقاط الأنفاس و العودة للدوري ثم المنتخب قبل الإنشغال بالعودة أسيوياً و المطلوب من الهلاليين بالذات إيقاف الأفراح و عدم الإنشغال ذهنياً و عصبياً ببطولة آسيا و التركيز مع المسابقات الآخرى و عند العودة يحلها ألف حلال !

مبروك للهلال هذا الفوز الكبير و لكن لا بد من التذكير أن التأهل سيكون من ملعب الجامعة بإحترام السد جيداً و بذل العرق و الجهد ليعبر للنهائي من جديد !

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

جودة (الرؤية) … والقطاع العام

بقلم |وليد الدوسري تسير غالب أمور الحياة على وتيرة واحدة منتظمة وفي معدل تغيير بسيط …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *