الرئيسية / الأخبار السياسية / خادم الحرمين الشريفين يفتتح مدينة الملك عبد الله الطبية ومستشفى منى السبت المقبل

خادم الحرمين الشريفين يفتتح مدينة الملك عبد الله الطبية ومستشفى منى السبت المقبل

هام ( المشاعر المقدسة )

يتفضل خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز يحفظه الله مساء السبت القادم 11/12/1430هـ الموافق 28/11/2009م بافتتاح مدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة ومستشفى منى الوادي بمشعر منى والتي ستخدم بإذن الله أهالي مكة المكرمة وحجاج بيت الله الحرام والمعتمرين على مدار العام .
أوضح ذلك معالي وزير الصحة د. عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة وقال معاليه في تصريح صحفي بهذه المناسبة أن هذه الرعاية السامية الكريمة تجسد حرص القيادة الرشيدة على توفير سبل الرعاية الصحية للمواطنين وضيوف بيت الله الحرام في هذا البلد الكريم وتعكس الاهتمام الكبير الذي تحظى به الخدمات الصحية من لدن حكومتنا الرشيدة .
معرباً معاليه عن عظيم شكره وامتنانه للمقام السامي الكريم على تفضله حفظه الله برعاية هذا الحفل وتشريفه لوزارة الصحة ومنسوبيها في هذه الأيام المباركة .
وأضاف معاليه أن مدينة الملك عبدالله الطبية العملاقة تعتبر مدينة تخصصية مرجعية وتعد ثالث المدن الطبية المرجعية بالمملكة بعد مدينة الملك فهد الطبية بالرياض ومستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام وشيدت على مساحة تقدر بـ(800) ألف متر مربع وذلك في اطار المشروع الوطني للرعاية الصحية المتكاملة والشاملة والذي تهدف الوزارة من خلاله إلى تقديم خدمات صحية ذات جودة عالية ترقى لتطلعات ولاة الأمر يحفظهم الله وتلبي الاحتياجات الصحية للمواطنين سعياً لخدمتهم وكسب رضاهم حيث تتسع لحوالي (1500) سرير منها (500) سرير للمستشفى التخصصي المرجعي ويتكون من خمسة طوابق ويشمل جميع التخصصات الطبية والنادرة اضافة إلى (10) غرف عمليات رقمية (OR1) وأقسام للأشعة الرقمية والتصوير الطبقي ذات المواصفات التقنية الحديثة ويعتمد على الميكنة في تقديم خدماتها العلاجية والوقائية اضافة إلى (500) سرير نساء وولادة وأطفال والباقي خصصت لمراكز تخصصية سيتم اضافتها لاحقاً. حيث سيستفيد من خدماتها أهالي منطقة مكة المكرمة وحجاج بيت الله الحرام .
من جهة أخرى أشار معاليه أن مستشفى منى الوادي تم انشائه هذا العام بسعة (200) سرير ويتكون من ثلاثة أدوار ويضم جميع التخصصات الطبية حيث تبلغ مساحته الإجمالية (3400) متر2 ويضم (24) سرير طوارئ و(24) سرير إرهاق حراري و(25) سرير عناية مركزة بالإضافة إلى (6) أسرة ملاحظة و(4) أسرة للإنعاش إضافة لأسرة التنويم .
كما يضم جميع الخدمات المساندة من مختبر وأشعة وتعقيم إلى جانب غرفتي عمليات جراحية مجهزة بأحدث التجهيزات والمعدات الطبية مشيراً إلى أن المشروع استغرق إنشائه أحد عشر شهراً ابتدءاً من موسم حج العام المنصرم 1429هـ وتم استلامه بتاريخ 15/11/1430هـ

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

“البرهان”: لم نقم بانقلاب والسودان اقترب من شفير الحرب الأهلية

هام – متابعات : نفى قائد الجيش السوداني الفريق أول عبد الفتاح البرهان، اليوم “الثلاثاء”، …