الرئيسية / المقالات / الهدف بهدفين

الهدف بهدفين

يعتقد الكثير من كتاب العواميد الرياضية في صحف وطني العزيز الورقية و الإلكترونية بوجود قاعده إسمها الهدف بهدفين في مباريات خروج المغلوب بالذهاب و الإياب و الحقيقة أنه لا توجد مثل هذه القاعدة إطلاقاً و إنما أفضلية التسجيل في ملعب الخصم عند التساوي في مجموع الأهداف فقط.
مثال فريق يفوز على ملعبه ٣ – ١ و من ثم ينهزم على ملعب خصمه ٢ – ٤ فيكون مجموع ما سجله الفريقان ٥ أهداف و لكن لكونه سجل هدفين خارج ملعبه مقابل هدف لخصمه فأنه يعتبر فائزاً !
الإعتقاد بقاعدة الهدف بهدفين الغير صحيحة تدخل الفرق في حسابات خاطئة مثلاً فريق فاز على ملعبه ١ – ٠ ومن ثم خسر خارج ملعبه ٣ – ١ فأن مجموع ما سجله هو هدفين و خصمه سجل ٣ أهداف وهو ما يؤهل الفريق المسجل ٣ أهداف و لو كانت تلك القاعدة صحيحة لتعادل الفريقان بثلاثة أهداف لإعتبار أن هدف الفريق في ملعب الخصم بهدفين و هذا غير صحيح إطلاقاً .

نصيحة لكل كتابنا الأعزاء وهي أن لديكم متابعين يؤمنون بصحة ما تكتبون فلا تخط أقلامكم معلومات خاطئة و تذكروا هي قاعدة أفضلية التسجيل في ملعب الخصم عند التعادل في مجموع الأهداف فقط و ليست هدف بهدفين !

قديماً كنا نقول ( هدف المغرب بعشرة )

خاتمة

غداً يلعب نادي هجر مباراة مصيرية أمام نادي نجران و أي شي يستحصل عليه هجر أقل من ٣ نقاط فسيكون كتب نقط حروف الهبوط لركاء لأنه كتب الحروف من قبل فهل ينقطها أم يبدأ في مسح الحروف المكتوبة !

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

احذروا يا أهل التوحيد

بقلم : أحمد بن عيسى الحازمي الحمدلله والصلاة السلام على نبينا محمد وآله وصحبه ومن …