الرئيسية / الأخبار المحلية / انطلاق فعاليات الملتقى العاشر لرؤساء ورئيسات أقسام اللغة الإنجليزية على مستوى المملكة بالخبر..
د.الشلعان: “التعليم” تعمل على رفع معايير تدريس اللغة الإنجليزية باعتبارها اللغة العالمية للتواصل بين الشعوب

انطلاق فعاليات الملتقى العاشر لرؤساء ورئيسات أقسام اللغة الإنجليزية على مستوى المملكة بالخبر..
د.الشلعان: “التعليم” تعمل على رفع معايير تدريس اللغة الإنجليزية باعتبارها اللغة العالمية للتواصل بين الشعوب

هام – الدمام – صالح الأحمد – تصوير: علي الغريب:

أكد مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور ناصر الشلعان، على الاهتمام الكبير الذي تولية حكومتنا الرشيدة “أعزها الله”، بشتى مناحي الحياة وعلى كافة الأصعدة ويأتي على رأسها دعمها منقطع النظير لقطاع التعليم لإيمانها التام بأن الاستثمار الأمثل يكمن في تنمية عقول أبنائها من خلال بوابة التعليم فهو أحد ركائز رؤية المملكة ٢٠٣٠ الطموحة، باعتباره أساس الحضارة والسبب المباشر في تقدم ورقي الشعوب، وأضاف خير شاهدٍ على ذلك سعي وزارة التعليم بإشراف مباشر من وزيرها معالي الدكتور حمد بن محمد ال الشيخ، وبمتابعة من قبل معالي النائب ومعالي المساعد، للمضي قدما تجاه مواكبة التطوير المستمر لتجويد خارطة المنظومة التعليمية بشكلٍ عام، والرفع من معايير مناهج تدريس اللغة الإنجليزية بشكلٍ خاص ، باعتبارها اللغة العالمية للتواصل بين الشعوب.

جاء ذلك خلال رعايته صباح اليوم الملتقى العاشر لرؤساء ورئيسات أقسام اللغة الإنجليزية على مستوى المملكة، والذي تستضيف فعالياته إدارة تعليم الشرقية ممثلة ادارة الاشراف التربوي ” قسم اللغة الإنجليزية” تحت شعار “مهارات وأدوات رفع مستوى التحصيل الدراسي في مقررات اللغة الإنجليزية” بحضور مساعد مدير مركز  تطوير تعليم اللغة الإنجليزية بالوزارة عبدالله البدري، وخالد خميس مشرف مركز تطوير اللغة الإنجليزية، إضافة لحضور مساعدا مدير عام تعليم الشرقية للشؤون التعليمية بقطاعيه البنين والبنات الدكتور سامي العتيبي، وفاطمة الفهيد، إلى جانب مديرا إدارتي الاشراف التربوي ممدوح فتح الدين وهيفاء الخميس،  وبحضور رئيس قسم اللغة الإنجليزية بتعليم المنطقة قاسم مكتلي، وسط مشاركة رؤساء ورئيسات أقسام اللغة الإنجليزية على مستوى المملكة، وعدد من المختصين من داخل وخارج المملكة وذلك بمقر فندق هوليداي إن بالخبر.

بدوره أشاد عبدالله السناني، المشرف العام بالإدارة العامة للإشراف التربوي بوزارة التعليم، في معرض كلمته بالملتقى، بشركاء التعليم المشاركين بالملتقى من أصحاب دور النشر إلى جانب الخبراء في مجال اللغة الإنجليزية، لافتاً إلى دورهم البارز في إثراء اللقاء من خلال أوراق العمل التي يشاركون بها فضلاً عن تبادل الخبرات، بما يسهم في رفع مستوى التحصيل الدراسي لمعلمي ومعلمات اللغة الإنجليزية وبما ينعكس في نهاية المطاف على دفع عجلة وتجويد خارطة المنظومة التعليمية والتقدم المعرفي بين أوساط أبنائنا الطلاب والطالبات

كما أوضح فلاح العتيبي مشرف عام بالإدارة العامة للإشراف التربوي بوزارة التعليم خلال كلمته، بأنه من أبرز الخطوات العملية التي نقف عليها من خلال هذا الملتقى هو الخروج بفرص تحسين لتخطي التحديات التي تواجه الطلاب في تحصيلهم الدراسي بالتركيز على مهارات وأدوات رفع مستوى التحصيل الدراسي في مقررات اللغة الإنجليزية بما يسهم في تحسين نواتج التعلم ويؤدي إلى إتقان التواصل كأحد مهارات القرن الحادي والعشرون.

بعد ذلك شاهد الجميع عرضاً مرئياً جسد أسمى معاني الفخر والإباء بهذا الوطن وعراقته التي يستمدها من الكتاب والسنة، ويندمج فيها الشعب والوطن مع قيادته الرشيدة في لحمة لم يشهد التاريخ لها مثيل، ومع تطور وتقدم ونهضة الأمم والشعوب خطت مملكتنا خطى جبارة، وكان لها عصا السبق في ذلك بفضل الله ثم حكمة وحنكة قادة هذه البلاد الطاهرة حفظهم الله ورعاهم.

كما تم على هامش فقرات الملتقى تكريم المشاركين والمساهمين في إنجاح الملتقى العاشر، بعدها انطلقت أولى جلسات الملتقى بورقة تدريس الكتابة للمتعلمين العرب من خلال استخدام مخرجات التعلم والتي قدمها مؤسس شركة كانفورد للنشر ريتشارد هاريسون، وأدارها رئيس قسم اللغة الإنجليزية بتعليم الشرقية قاسم مكتلي، تلاها ورقة لجلسة الثانية التي أدارتها هناء عبدالباسط مشرفة لغة انجليزية في مكتب التعليم بالخبر وقدمتها تيري كرادوك مدربة معلمين في مطبعة جامعة أكسفورد بعنوان تعزيز مهارات التعلم الذاتي، إضافة لورقة تصميم التقييم لأدوات تعلم القراءة والاستماع قدمها ريتشارد سيلبرن مدير مركز اللغات في جامعة مانشستر مترو بوليتان، تلاها الجلسة الثالثة والتي أدارها مشرف لغة انجليزية في مكتب التعليم بشرق الدمام فهد بن ظافر الشهري، وقدمها  لينا بايزيد المشرف العام في المركز الوطني للتطوير التربوي والمهني في وزارة التعليم بعنوان “فن التغذية الراجعة”، إضافة لورقة يوسف محمد الصحفي رئيس قسم اللغة الإنجليزية بمكة المكرمة والتي جاءت بعنوان “التقييم في ضوء معايير الاستعداد العالمي لتعلم اللغات” وصولاً لورقة “التعلم القائم على المنافسة – تأثير المنافسة القائمة على المشاريع في تحصيل الطلاب والتي كانت من تقديم أمل محمد السيف رئيسة قسم اللغة الانجليزية في الرياض وزارة التعليم.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

هذه الفئات يُفضل عدم حضورها.. “الترفيه” توضح الإجراءات الوقائية اللازمة لحضور أوايسس الرياض

هام – الرياض : كشفت الهيئة العامة للترفيه عن الإجراءات الوقائية الواجب اتباعها قبل زيارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *