الرئيسية / الأخبار السياسية / زلزال هايتي: أكثر من 100 ألف قتيل فضلاً عن مئات الآلاف من الجرحى والمفقودين ودمار شامل.

زلزال هايتي: أكثر من 100 ألف قتيل فضلاً عن مئات الآلاف من الجرحى والمفقودين ودمار شامل.

هام – هاييتي – كاكاشو
خلف زلزال مدمر ضرب هايتي فجر أمس الأربعاء أكثر من 100 ألف قتيل فضلاً عن مئات الآلاف من الجرحى والمفقودين ودمار شامل.

وقال رئيس وزراء هايتي جان ماكس بيلريف أمس الأربعاء لشبكة سي إن إن الأمريكية (من الصعب تحديد عدد الضحايا والمباني التي دمرت. مع السكان في داخلها اعتقد أننا سنتخطى حصيلة من 100 ألف قتيل).

وأضاف (عدد كبير من المباني والأحياء دمر بشكل تام وفي بعض الأحياء لم نعد نرى أحدا وبالتالي لا أعلم أين الناس). وأسفر الزلزال عن تدمير مبان هامة مثل مكاتب الأمم المتحدة ووزارات وسفارات ومدارس ومستشفيات.

وهز الزلزال المدمر هايتي فجر أمس بقوة سبع درجات على مقياس ريشتر وهو من أقوى الزلازل التي وقعت في أمريكا الوسطى واللاتينية منذ العام 2000 حسبما قالت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية.

ومركز الزلزال على بعد 16 كيلومترا من العاصمة (بورت أو برنس) التي يبلغ عدد سكانها نحو مليون نسمة وهزت توابع وصلت قوتها إلى 5.9 درجة المدينة طول الليل وحتى صباح أمس الأمر الذي ساعد على الأرجح في تضخيم الدمار.

وأدى الزلزال فور وقوعه لانهيار قصر الرئاسة والأكواخ المقامة على التلال على حد سواء بينما انهارت مكاتب وفنادق ومنازل ومتاجر. كما أنهار مبنى تابع للأمم المتحدة مؤلف من خمسة طوابق. وذكرت (سي إن إن) على موقعها على الإنترنت أن سفير هايتي لدى واشنطن صرح بأن رئيس هايتي رينيه بريفال بخير.

وأعلن الصليب الأحمر أمس أن الزلزال ربما يكون قد ألحق أضراراً بحوالي ثلاثة ملايين شخص سيكونون بحاجة إلى مساعدات إنسانية. وأدت مشاكل في الاتصالات إلى بطء وصول تقارير عن الضحايا والأضرار. ولكونها أفقر دولة في نصف الكرة الأرضية الغربي فان هايتي غير مجهزة بشكل جيد للتعامل مع مثل هذه الكوارث. وبعد ساعات من الزلزال أعلنت الولايات المتحدة وكندا وفرنسا ودول المنطقة إرسال مساعدات إلى بور أو برنس.

وفي جنيف قال الناطق باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر جان لوك مارتيناج اثر اجتماع طارئ ان هايتي بعد الزلزال «تتطلب مساعدة دولية كبيرة.

وفي الأمم المتحدة قالت الناطقة باسم مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية ستيفاني بانكر ان الهيئة الدولية وجهت رسائل إلى مختلف مكاتبها في العالم لإعداد تعبئة كبرى لأعمال الإغاثة لهايتي. ووعد الرئيس باراك اوباما بتحرك أمريكي سريع ومنسق وفعال للإغاثة في هايتي.

وفي كلمة ألقاها من البيت الأبيض والى جانبه نائبه جو بايدن قال اوباما ان فرق الإغاثة الأمريكية ستصل في الساعات المقبلة إلى هايتي. وقال اوباما أصدرت أوامر لإدارتي بان تتحرك بشكل سريع ومنسق وفعال لإنقاذ الاوراح موضحا ان فرق الإغاثة في فلوريدا وفيرجينيا وكاليفورنيا ستصل اليوم وغداً إلى هايتي. وقال سيحظى شعب هايتي بدعم الولايات المتحدة التام في الجهود لإنقاذ الأشخاص المدفونين تحت الأنقاض ولتقديم مساعدة إنسانية تشمل المواد الغذائية والمياه والأدوية التي يحتاج إليها سكان هذا البلد.

وأعلنت الحكومة الفنزويلية عن إرسال فريق للمساعدة الإنسانية يضم خمسين منقذاً فجر الأربعاء سينقلون أيضا مواد غذائية وأدوية. كما عرضت دول أميركا اللاتينية والجزر المجاورة على الفور تقديم مساعدتها.

وقالت باريس ان مساعدة عاجلة ستنقل بدون تأخير إلى العاصمة الهايتية مرتبطة بالدفاع المدني ، موضحة أنها سترسل طائرتين تنقلان مساعدات إنسانية وفرق إغاثة. وأعلنت ألمانيا تقديم مساعدة عاجلة تبلغ قيمتها مليون يورو لضحايا الزلزال.

وقالت وزارة الخارجية الألمانية في بيان أنها شكلت خلية أزمة لتقييم الاحتياجات وستقرر الإجراءات الإضافية التي سيتم اتخاذها.

وفي لندن أعلن عبر رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون إرسال فريق من الخبراء من وزارة التنمية الدولية لتقييم الأضرار والاحتياجات الإنسانية. وأكدت كندا أنها مستعدة للتحرك.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

الجيش الليبي يعلن الحدود مع الجزائر «منطقة عسكرية مغلقة»

هام – ليبيا : أعلن الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر الحدود الليبية مع الجزائر …