الرئيسية / المقالات / تكنولوجيا المعلومات.. أداة مثمرة!

تكنولوجيا المعلومات.. أداة مثمرة!

يعد توظيف التقنيات هذه الأيام أمراً مثمراً, حيث أصبحت التكنولوجيا جزءاً أساسياً من حياتنا اليومية سواء عن طريق منظومة الاتصالات أو تطور أنظمة الحاسب الآلي و توظيفها لتسهيل الأمور الحياتية وضمان الدقة في الأداء و الأمانة في التوثيق. إلا أن بعض المجالات في مجتمعنا لم تتمكن من توظيف هذا التطور التكنولوجي بما يتناسب مع تطورات حياتنا, و خاصة في مجال التعليم.

إن وسيلة تعليمية حديثة كالكمبيوتر تكون محط أنظار الطلبة لدعم عملية تعلمهم, يتخذونه كمرشد أو معلم الكتروني يرشدهم ببرامجه المتنوعة ووظائفه المختلفة, ويساعدهم في اكتشاف مواهبهم و تنمية قدراتهم في مختلف المجالات الدراسية و العلمية.كذلك يفتح الانترنت باباً جديداً يساعد الطلبة في مجال البحث و تبادل المعلومات و التواصل من خلال هذه الأنشطة.
إن معظم دول العالم المتقدمة تعليمياً أخذت بتوظيف الأجهزة اللوحية الذكية في كافة مراحل و مجالات التعليم. و قد أعطى التعليم عن بعد, و التعليم المطور في الجامعات المحلية مثل جامعة الملك فيصل و الدمام و الجامعات العربية العلمية مثل الجامعة التونسية و السورية و الجامعة الأمريكية في الولايات المتحدة نتائج إيجابية, ووفر فرصاً تعليمة متعددة للأفراد و هم على رأس عملهم بتكاليف مالية منخفضة, الأمر الذي انعكس إيجابياً على درجة الوعي و مستوى الأداء لديهم.
كما توفر التكنولوجيا مصدراُ غزيرا من للمعلومات التي يحتاج لها المعلم و الطالب على حد سواء. فقد أصبح الانترنت بحراً واسعاً يحتوي على معلومات وافرة كالموسوعات و القواميس و الخرائط و غيرها من المصادر المعلوماتية التي تم السعي للحصول عليها تبعاً للطرق التقليدية في البحث, و التي تستهلك وقتاً طويلاً , ومصادر محدودة تعتمد على المكتبات العامة و الخاصة.ففي الوقت الذي يستغرق فيه المعلم أياماً في بحثه بالوسائل التقليدية, يقطع الانترنت وقتاً لا يزيد عن دقائق في الحصول على المعلومة المراد الوصول إليها.

ولا يخفى أذ ما للتكنولوجيا في عصرنا من دور كبير في مجالي التعليم و التعلم, حيث تساهم في فتح باب واسع للتواصل مع المعلم وذلك بالتحدث عبر شبكة الانترنت classera + moodle مثل blogs من خلال غرف الحوار و ال
و التي يتم من خلالها تحميل الواجبات و المهمات الأدائية و ما تطلبه المادة المعطاة.
إن هذا التوسع في مجال التكنولوجيا ساهم في الانفجار المعلوماتي و في تعدد وسائل التعليم تعددا واسع التعليم و التعلم التي يجب استغلالها لتحسين وإثراء مهارات المعلمين في التعليم و مهارات الطلبة في التعلم بالتفاعل و أداء و تقديم مهامهم عندما ينشىء المعلم غرفة الحوار في الانترنت, أو عندما يتم تحويل حقيبة التعلم من الحقيبة التقليدية إلى حقيبة إلكترونية.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

نعمة الولاية

بقلم | أحمد بن عيسى الحازمي إن من نعم الله العظيمة علينا في هذه البلاد …