الرئيسية / الأخبار السياسية / استغرقت قرابة سبع ساعات ….. نجاح عملية فصل التوأم الطفيلي السوري

استغرقت قرابة سبع ساعات ….. نجاح عملية فصل التوأم الطفيلي السوري

هام – متابعات

أجريت اليوم الخميس عملية فصل ناجحة لتوأم سيامي طفيلي من الجمهورية العربية السورية الشقيقة في مدينة الملك عبدالعزيز الطبية للحرس الوطني بالرياض التي وجه بإجراءها في المملكة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-.
وأعلن معالي وزير الصحة رئيس الفريق الطبي والجراحي في عمليات فصل التوائم الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة استقرار الحالة الصحية للطفلة ونجاح العملية الجراحية التي أجريت للطفلة سارة لفصلها عن توأمها الطفيلي في عملية استغرقت قرابة سبع ساعات.
وقال معاليه لوكالة الأنباء السعودية عقب العملية إن الخطة الجراحية قد مرت بعدة مراحل حيث بدأت بعملية التخدير ثم عملية منظار القنوات البولية بعدها جاءت مرحلة الإعداد والتجهيز وفي المرحلة الرابعة بدأت عملية الفصل وفتح الجلد بشكل تجميلي وفي المرحلة الخامسة ثم استئصال الأعضاء التناسلية والمثانة البولية والكلية الزائدة وإعادة زراعة الحال في المثانة الرئيسية وفي المرحلة السادسة ثم استئصال التوأم الطفيلي والتعامل مع العظام والحوض بعدها جاءت المرحلة السابعة والأخيرة إعادة تأهيل الحوض والأنسجة والإغلاق بشكل تجميلي ثم نقلت الطفلة بعد انتهاء العملية إلى قسم العناية المركزة للأطفال وفي بصحة جيدة .
وقد رفع معالي وزير الصحة رئيس الفريق الطبي والجراحي في عمليات فصل التوائم السيامية شكره وتقديره باسمه ونيابة عن زملائه أعضاء الفريق الطبي والجراحي إلى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود على لفتته الإنسانية بعلاج التوأم في المملكة العربية السعودية ودعمه المتواصل وغير المحدود في خدمة الإنسانية والمحتاجين في كل مكان.
كما رفع المدير العام التنفيذي للشئون الصحية بالحرس الوطني الدكتور بندر بن عبدالمحسن القناوي تهنئته وشكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود على رعايته وتكفله بإجراء عملية فصل التوأم الطفيلي السوري في مدينة الملك عبدالعزيز الطبية بالحرس الوطني بالرياض .
وهنأ أعضاء الفريق الطبي والجراحي برئاسة معالي وزير الصحة الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة على نجاح العملية مباركاً لوالدي التوأم سارة.

وقد رفع والد الطفلة سارة عن شكره الجزيل لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود على توجيهه الكريم حفظه الله بعلاج التوأم في المملكة العربية السعودية وعلى الرعاية التي وجدها بالمستشفى كما قدم الشكر والتقدير للفريق الطبي والجراحي الذي أجرى العملية برئاسة معالي وزير الصحة الدكتور عبدالله الربيعة وفريقه الطبي المميز .
يذكر أن الطفلة السيامية وصلت من الجمهورية العربية السورية إلى مدينة الملك عبدالعزيز الطبية للحرس الوطني بالرياض قبل ثمانية أيام حيث أجريت لها الفحوصات الطبية اللازمة من أشعة مقطعية وصوتية ورنين مغناطيسي وكذلك الأشعة النووية لوظائف الكلى ومن خلال هذه الفحوصات تبين أن التوأم الطفيلي يتمثل في طرفين سفليين وحوض إضافي كما أن لديها مثانتين وثلاث كلى وأعضاء تناسلية مزدوجة وعيوب خلقية بالأمعاء الدقيقة وهي تعتبر من الحالات النادرة جداً.
ويسجل هذا الانجاز لمملكة الإنسانية التي وصلت عمليات فصل التوائم فيها إلى 26 حالة فصل ناجحة حيث تعتبر الخبرة الأكبر على مستوى العالم في هذا المجال.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

بالنيابة عن المملكة.. بيان من “الرباعية” حول الأوضاع اليمنية

هام – الرياض : صدر اليوم بيان رباعي بالنيابة عن المملكة العربية السعودية والإمارات العربية …