الرئيسية / الأخبار الرياضية / العفو الدولية تتهم مجلس الأمن بالفشل الذريع في حفظ السلام

العفو الدولية تتهم مجلس الأمن بالفشل الذريع في حفظ السلام

أعلنت منظمة العفو الدولية أن مجلس الأمن فشل فشلاً ذريعاً في الحفاظ على الأمن والسلام في شتى أنحاء العالم، مما أدى إلى نزوح الملايين من منازلهم، مطالبة في الوقت نفسه الدول الأعضاء في مجلس الأمن بالتصرف بشكل أكثر حسماً لحماية المدنيين والحيلولة دون نزوح المزيد من الأشخاص.

وقالت المنظمة بمناسبة اليوم العالمي للاجئين: “ردود الأفعال المتأخرة أو غير الفعالة لكل من مجلس الأمن وفي بعض الأحيان الأمين العام للأمم المتحدة بان كى مون على الصراعات الدائرة في كل من سوريا وجنوب السودان وإفريقيا الوسطى والعراق، سمحت بأعمال عنف آلت إلى تدمير مجتمعات لا تعد ولا تحصى قبل اتخاذ إجراء فعال للوقوف أمام ذلك”.

وصرح نائب مدير القضايا العالمية في منظمة العفو الدولية شريف السيد أن “اللامبالاة والتحالفات السياسية يجب أن تتوقف إعلاء لقضايا حقوق الإنسان، عندما يتعلق الأمر باتخاذ القرار في مجلس الأمن، وفي الوقت الذي يناقش فيه دبلوماسيون الأزمة وكيفية حلها، فإن البيوت يتم حرقها وتسويتها بالأرض وتفر العائلات”.

وأشار التقرير الذي أصدرته المنظمة إلى أن تأخير نشر قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة فيى جمهورية إفريقيا الوسطى تسبب في إجبار آلاف من الأشخاص للفرار قبل وصول القوات.

وعلى صعيد الأزمة السورية، تحدث التقرير عن أن الفشل المتكرر لمجلس الأمن إحالة الوضع في سوريا للمحكمة الجنائية الدولية، فضلاً عن عدم المحاسبة، أديا إلى أكبر أزمة نزوح في العالم.

وفي الوقت نفسه، قامت تلك الدول بمنع اتخاذ أي تدابير ذات مغزى في سوريا وساهم بشكل أقل في حل أزمة اللاجئين العالمية، فروسيا والصين لم تساهما في توطين أي عدد من اللاجئين خلال العام الماضي.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

الانضباط تغرم الشباب وبالينيو وياسر المسيليم 40 ألف ريال

هام – الرياض : أصدرت لجنة الانضباط والأخلاق بالاتحاد السعودي لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، ثلاثة …