الرئيسية / الأخبار المحلية / “الاستراحات” بالرياض.. أسعار الإيجارات فلكية قبيل رمضان

“الاستراحات” بالرياض.. أسعار الإيجارات فلكية قبيل رمضان

تشهد هذه الأيام الاستراحات في العاصمة الرياض ارتفاعاً في الأسعار بلغ في معظمها الضعف عما كانت عليه في الفترة الماضية.

وأكد عاملون في تأجير الاستراحات أن شهر رمضان يعد من المواسم المهمة التي يزيد الإقبال فيها على استئجار الاستراحات، حيث إنه يساهم في زيادة الدخل المادي لأصحابها.

وأشاروا إلى أن غالبية المستأجرين هم من الشباب، خاصة العزاب منهم، والذين يتهافتون على استئجار الاستراحات بهدف الالتقاء في مكان واحد، والسمر إلى ساعات متأخرة من الليل، وتناول طعام السحور، وإقامة صلاة الفجر معاً.

وأكد أن الأسعار تتفاوت ما بين استراحة وأخرى، حيث إن الاستراحات التي تضم ملاعب للكرة الطائرة هي الأكثر طلباً، حيث تبلغ قيمة إيجار اليوم الواحد في رمضان ما بين 1600 إلى 2500 ريال، حسب مساحة الاستراحة، وقربها من الخدمات، مثل محطات الوقود وتوفر توصيل الطلبات لها.

من جهة أخرىتم التواصل مع مجموعة من الشباب الذين يودون استئجار الاستراحات لقضاء أيام شهر رمضان المبارك بها.

وأبدى المواطن “فهد عبيد الحربي” استغرابه من سبب الارتفاع الكبير والمبالغ فيه لإيجار الاستراحات بخلاف الأشهر القليلة الماضية، وطالب بتدخل الجهات المعنية للحد من هذا الاستغلال والتلاعب الواضح في أسعارها مقارنة بالإمكانات المتوفرة بها، مضيفاً “إننا في هذا الوقت نشهد ارتفاعاً في درجات الحرارة، حيث أصبح الكثير يعانون من هذا الارتفاع بالتزامن مع ارتفاع أسعار هذه الاستراحات، بعد أن رفع بعض الملاك الأسعار في استغلال واضح لكثرة الطلب”.

كما أكد الشاب “فارس العنزي” أن بعض الملاك عمد إلى رفع الأسعار في هذه الفترة التي تكثر فيها المناسبات العائلية بمناسبة الإجازة وقرب الشهر الفضيل، مستغلين إقبال المواطنين؛ نظراً لمحدودية أماكن الترفيه، وأنها المتنفس الوحيد للعوائل والشباب للترويح عن أنفسهم، مطالباً بإيجاد حلول وتنظيم معين ينظم تلك الأسعار.

وبين أحمد آل شملان أن موجة الارتفاع لم تقتصر على الاستراحات الفخمة وذات الخدمات المميزة، بل طالت أيضاً الاستراحات الصغيرة والقديمة التي تفتقر إلى أدنى المواصفات، وذلك دون حسيب أو رقيب، وتساءل عن سبب عدم ارتفاع الأسعار قبل شهر من الوقت الحالي.

من جهة أخرى أكد عضو جمعية الاقتصاد السعودية أنه كان من المتوقع ارتفاع الأسعار في هذه الأيام، لاسيما أنها تعتبر من المواسم المهمة لملاك الاستراحات، مبيناً أن الأسعار التي وصلت لها تلك الاستراحات لا تعكس المواصفات والجودة التي تستحقها، كما أنها لا تقدم أي خدمات تستحق عليها تلك الرسوم التي يدفعها العميل مقابل الخدمة.

وأضاف أن “هناك خللاً كبيراً في المنظومة وغياب الرقابة عن تلك الاستراحات له سلبيات كثيرة، وكان من الأولى إدراجها تحت مظلة هيئة السياحة، وتصنيفها إلى فئات بحيث يكون لكل فئة سعر مثلما هو معمول به في أغلب الفنادق والشقق المفروشه، بعيداً عن العشوائية التي تعيش فيها الآن”.

[IMG]http://www.ham-24.com/contents/useruppic/053a9bef13698c.jpg[/IMG] [IMG]http://www.ham-24.com/contents/useruppic/053a9bef164075.jpg[/IMG] [IMG]http://www.ham-24.com/contents/useruppic/053a9bf0ca7b02.jpg[/IMG] [IMG]http://www.ham-24.com/contents/useruppic/053a9bf0cd4567.jpg[/IMG]
شارك الخبر |

شاهد أيضاً

أمانة الرياض تطلق مبادرة تعزيز البُعد المحلي في مسميات طرق وشوارع العاصمة

هام – الرياض : أطلقت أمانة منطقة الرياض مبادرة تعزيز البُعد المحلي في مسميات طرق …