الرئيسية / المقالات / اليوم الوطني السعودي 90

اليوم الوطني السعودي 90

بقلم | ماجد بن مطر الجعيد

الإنسان مجبول بفطرته على حب المكان الذي نشأ فيه وترعرع، كيف لا وهو الوطن الذي وفق بقيادة حكيمة راشدة جعلت الإسلام شعاره ودثاره، ورايته وعنوانه، والكتاب والسنة دستوره ومنهاجه؛ الذي حفظ لنا الضرورات الخمس التي هي غاية كل مجتمع يريد البقاء؛ فالحمدلله أولا وآخرا ويستوجب منا المزيد من الشكر.

يكفينا فخرا أن على ثراك الطاهر ياوطني درجت أقدام الحبيب المصطفى عليه أفضل الصلاة والسلام.
الوطن ليس حدود جغرافية فحسب!
الوطن هو الاسم الذي يجمعنا، وهو المداد الذي نكتب به صفحة التاريخ.
الوطن هو التراث الذي يشكل هويتنا واللغة التي نفاخر بها.
فكل يوم بالنسبة لي هو يوم وطني أجده في ثوب وعمامة أبي، وقهوة أمي، وتراحيب إخوتي، وعشم سجرائي وصفوتي.
الوطن ليس شعارات ترفع بقدر ماهو سلوك يتبع.
الوطن معلم يروي سير الأبطال، وجندي يحمي ويحارب ومهندس يصنع الآمال…
الوطن تراه في ضحكة طفل بريئة يحبو ثم يخطو حتى يمشي على ترابه فيدفن في حدوده وبين أحضانه.
لكل أبناء الوطن الغالي، علينا أن نتكاتف ونمنع كل تحدٍ يعوق دون رخائه، ونسعى للحفاظ على استقراره؛ لأننا نريد بذلك أن ننقل هذا الأنموذج الأمثل حين نعبّر عنه في سلوكياتنا وفي جميع تعاملاتنا لنحقق الرقي في حياتنا.
حفظ الله بلادنا من كل سوء ‏وجعلها شامخة عزيزة.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

مبادرات الشباب والسلم المجتمعي

بقلم | محمد عبدالرحمن آل دغيم في استجابة موفقة لمبادرة صاحب السمو الملكي الأمير تركي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *