الرئيسية / الأخبار السياسية / الشقاوي يرعى فعاليات ندوة التدريب وأهميته في التنمية الاقتصادية

الشقاوي يرعى فعاليات ندوة التدريب وأهميته في التنمية الاقتصادية

يبحث خبراء ومتخصصين في شؤون التدريب وتطوير الموارد البشرية في المملكة بعض الجوانب الاقتصادية للتدريب، وذلك خلال ندوة تنظمها غرفة الشرقية يوم الاحد المقبل 26/12/1433هـ الموافق 11/11/2012م تحت رعاية مدير معهد الإدارة العامة الدكتور عبدالرحمن الشقاوي.
وقال رئيس غرفة الشرقية عبدالرحمن بن راشد الراشد ان الندوة التي تحمل عنوان (التدريب وأهميته في التنمية الاقتصادية)، سوف تبحث من خلال ست اوراق عمل على ثلاث جلسات عدداً من الموضوعات المتنوعة، اذ سوف تناقش الجلسة الأولى موضوع «التدريب ودوره في التنمية المستدامة»، حيث يتحدث فيها كل من رئيس لجنة التدريب بالغرفة الدكتور عبدالرحمن الربيعة، والدكتور محمد باجنيد الاستاذ المساعد بفرع معهد الإدارة العامة بالمنطقة الشرقية، ومدير إدارة التدريب التربوي والابتعاث بإدارة التعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور عادل الضويحي، ويرأسها مدير عام دار اليوم للإعلام والنشر صالح الحميدان.
واوضح الراشد ان الجلسة الثانية ستناقش «التدريب واحتياجات سوق العمل السعودي» ويتحدث فيها كل من مدير شركة طيف للتعليم والتدريب التقني عبدالغني الرميح، ومدير فرع صندوق تنمية الموارد البشرية طارق الأنصاري، والمدير العام لمعهد مدار الخليج سعيد الحبابي، ويرأسها نائب أول لرئيس شركة الخليج للتدريب والتعليم سعيد الشهراني.
كما اكد ان تنظيم الندوة من قبل غرفة الشرقية يأتي إيمانا منها بأهمية التدريب وضرورته للتنمية البشرية، التي هي عماد التنمية الشاملة، وانطلاقا من مبدأ «الإنسان أولا». إذ ترى الغرفة ان التدريب يعد الآلية المثلى لتطوير النشاط في مؤسسات القطاع الخاص، وذلك من خلال تطوير الانسان الذي هو هدف التنمية ووسيلتها
واضاف بأن تنظيم هذه الندوة وغيرها من الفعاليات المشابهة تهدف الى دعم خيار التدريب لتأهيل وتطوير القوة العاملة الوطنية، ودفعها باتجاه تحقيق القيمة المضافة للاقتصاد الوطني، والتي تأتي من خلال فتح مجالات العمل امام المواطنين خصوصا في مؤسسات القطاع الخاص، حيث يحقق لنا هدف التوطين، للقوى البشرية، وللتقنية الحديثة، فضلا عن الفوائد الاقتصادية والاجتماعية التي تتحقق من خلال رفع مستوى التوطين في منشآتنا الاقتصادية.
واشار الى ان هذه الندوة تدعم التوجهات العامة للدولة الرامية للبحث عن الجديد في كل شيء، فلا يتم استيعاب ذلك والتعامل معه بإيجابية الا من خلال تأهيل القوى البشرية الوطنية لكي تصبح في مستوى تحمل المسئولية و تحقيق الكفاءة التي تستطيع من خلالها ادارة وتشغيل المشاريع التي هي مخرجات النهضة الاقتصادية السعودية المعاصرة.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

بايدن وبوتين يعقدان جلسة مباحثات بحضور وزيري الخارجية (فيديو)

هام – متابعات : عقد الرئيس الأمريكي، جو بايدن، اليوم (الأربعاء)، جلسة مباحثات مع نظيره …