الرئيسية / المقالات / كيف نقضي على مشاكل النفايات؟!

كيف نقضي على مشاكل النفايات؟!

براميل الزبالة أجلكم الله التي قد وضعتها البلدية في الأحياء عند منازلنا هي من أجل التخلص من نفايتنا المنزلية فيها ، ولكنك تجدها في الغالب في وسط الطريق أو أن هناك نزاعا قد حدث ما بين الجيران بسبب ذلك فغالبية الأشخاص يبعدون براميل الزبالة عن منازلهم ويضعونها عند الجار الآخر أو في منتصف الطريق أو أن هذه البراميل تسرق أو تحمل فوق طاقتها و تأتي القطط وتعبث بها، لذلك كان من المفترض من البلدية وضع حل لذلك بحيث يكون هناك مكان ثابت ومخصص لبراميل النفايات ، لذلك أقترح أن يلزم المواطنين بوضع حاوياتهم في فتحة جدار منازلهم بحيث تكون الفتحة من داخل الفناء ومن الخارج لتسهيل عملية وضع النفايات من داخل المنزل من دون الخروج خارج المنزل ليسهل ذلك على ربة المنزل أو الخادمة وضع النفايات في فتحة الحاوية من داخل المنزل وبحيث تكون مفتوحة لعامل النظافة في الخارج ليأخذ الزبالة وهذه الحاوية لها غطاء داخلي مؤمن يغلق بطريقة ذاتية بمجرد ان تترك الغطاء كما يجب أن تكون هذه الحاويات مثبتة بواسطة مسامير داخلية وخارجية لضمان عدم تسلل اللصوص أو غيرهم حتى تكون محمية من الداخل والخارج لحمايتها من الخلع والسحب كما يجب أن تحتوي هذه الحاوية من الداخل إلى قسمين :- ، قسم مخصص للنفايات العادية والقسم الثاني مخصص للمخلفات الزجاجية والعلب والصحف والخشب والتي من الممكن الإستفادة من تدويرها ، وكما يراعى أن تكون هذه الاقسام في الحاوية سهل عمليه تنظيفها ما بين وقت وآخر ، كما يجب أن يراعى في هذه الحاويات التي تركب في الجدار أن يكون لها مقاسات مختلفة على حسب إحتياج الأسر إبتداء من عرض 100سم فما فوق وهذه تكون للمنازل الكبيرة ومقاسات اخرى مثل 60 سم إلى 80 سم و 90 سم بذلك نضمن عدم خروج روائح كريهة بحيث يشجع المواطن على فرز هذه المخلفات ، كما يجب أن تكون سيارة النظافة الخاصة بالنفايات مقفلة ونظيفة حتى لا تخرج روائح كريهة أو تلوث البيئة ولا يتأذى منها نظر المارة ولا أنوفهم ، كما يفضل أن يكون هناك جدول اسبوعي من البلدية للمواطنين بنوعية الزبالة المراد إخراجها فمثلا يوم السبت هو للمخلفات الزجاجية والعلب والصحف والخشب اي المخلفات التي من الممكن الإستفادة من تدويرها ويوم الأحد مثلا لمخلفات البلاستيك مثل الاكياس والحفائظ أجلكم الله وهكذا دواليك ، فإذا فعلنا ذلك لن تكون رائحة الزبالة كريهة ، وقضينا على النزاع على البراميل أو سرقتها ، كما يجب أن يكون هناك حملات توعية من البلديات لكيفية التعامل مع النفايات المنزلية وخاصة في المدارس حتى تكون لدينا بيئة نظيفة ولا تتكاثر الجراثيم والميكروبات ونسلم من الأمراض والتلوث وبذلك نكون قضينا على مشاكل براميل الزبالة وتعاملنا جيدا برقي مع النفايات إقتصاديا واجتماعيا وصحيا وأصبحت لدينا بيئة نقية 0
سلمان محمد البحيري

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

اليوم الوطني الـ 91.. إنجازات وطموح ومستقبل مشرق

بقلم : سفير خادم الحرمين الشريفين لدى دولة السودان الأستاذ على بن حسن جعفر تحتفل …