الرئيسية / محطات / المدير العام لمركز اليونسكو الإقليمي د. المديرس : اليوم الوطني سجل حافل بالإنجازات والخير والسلام

المدير العام لمركز اليونسكو الإقليمي د. المديرس : اليوم الوطني سجل حافل بالإنجازات والخير والسلام

هام – الجبيل :

ذكرى جديدة تمر على المملكة العربية السعودية في احتفائها باليوم الوطني 91 لتوحيد المملكة العربية السعودية، وهي أكثر قوة وهمة، وأشد عزماً على تحقيق النمو والتطور في كافة الميادين بما يجسد التفاعل الحميم بين الشعب والقيادة الذي أرسى أسسه مؤسسها المغفور له الملك عبد العزيز آل سعود وأبناؤه البررة الذين تعاقبوا على حكم البلاد.

والمتتبع لمسيرة المملكة الحضارية المتطورة في فترة وجيزة يقف احتراماً للقيادة الرشيدة – أيدها الله – التي جعلت خدمة المواطن وتنمية قدراته ورفاهيته في سلم أولوياتها. وتأتي مناسبة ذكرى اليوم الوطني 91 والعالم بأسره يمر بظروف استثنائية عصيبة في ظل ما يشهده من تداعيات لجائحة تفشي فيروس كورونا COVID-19 رمت بظلالها على كافة المجالات الحياتية فضلاً عن الخسائر البشرية التي طالت العديد من الدول على مستوى القارات، إلاّ أن المملكة ضربت خلال تلك الجائحة أبلغ وأروع الأمثلة التي أبهرت بها العالم ومنظماته، وبرهنت على قدرتها وقيادتها الحكيمة في مواجهة تلك الأزمة بكفاءة وفاعلية.

إن ما حققته المملكة العربية السعودية من إنجازات نوعية تُعد سبقاً في كل المجالات وأخص منها المجال التعليمي.. وما تأسيس مركز اليونسكو الإقليمي للجودة والتميز في التعليم ليكون أول مركز من نوعه على مستوى العالم يُعنى بجودة التعليم وتميزه في الدول العربية وتكون المملكة العربية السعودية دولة المقر للمركز إلاّ دليل واضح على مكانة المملكة على خريطة التقدم العالمي، وسعيها المستمر للإسهام في تحقيق أهداف التنمية المستدامة الرامية إلى تحقيق مستقبل عالمي يسوده السلام والخير والازدهار.

كما أن إطلاق المملكة العربية السعودية برنامج “تنمية القدرات البشرية” مؤخراً برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء – حفظه الله – يؤكد على أهمية على الاستثمار في المواطن السعودي أساس الجودة من حيث تطويره وتنمية قدراته وإكسابه المعارف والقيم والمهارات الحياتية المتجددة وإتاحة فرص التعلم مدى الحياة وفق أفضل الممارسات العالمية، وتعزيز قدراته التنافسية محلياً وعالمياً ليكون مستعداً لسوق العمل الحالي والمستقبلي بكفاءة وفاعلية، مما يسهم في بناء اقتصاد متين قائم على المهارات والمعرفة وأساسه رأس المال البشري.

وبهذه المناسبة الوطنية الغالية، أتقدم أصالة عن نفسي ونيابة عن أسرة مركز اليونسكو الإقليمي للجودة والتميز في التعليم بالتهنئة الخالصة لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وإلى سمو ولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظهما الله – سائلاً الله أن يحفظ هذه البلاد وقيادتها وشعبها وهي ترفل دوماً بالعزة والتمكين والتطور المستمر في ظل رؤية 2030 الطموحة والداعمة للتحول الوطني المأمول.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

رئيس مجلس أمناء مركز التوثيق الملكي الأردني يلتقي سفير المملكة العربية السعودية بالأردن

هام – الأردن : ‏التقى رئيس مجلس أمناء مركز التوثيق الملكي الأردني سمو الأمير علي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *