الرئيسية / الأخبار الرياضية / جبهة النصرة تفجر مقام الإمام النووي في سوريا

جبهة النصرة تفجر مقام الإمام النووي في سوريا

فجر مسلحون من جبهة النصرة المرتبطة بالقاعدة مقام الإمام النووي في جنوب سوريا الذي يعود للقرن الثالث عشر، حسبما قالت الوكالة السورية للأنباء (سانا) والمرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض.

ويقع المقام في مدينة نوى في ريف درعا بالقرب من الحدود مع الأردن.

واستولت جبهة النصرة على المدينة من الحكومة السورية في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وكان تنظيم الدولة الإسلامية، الذي يتبنى توجا إسلاميا متشددا مثل جبهة النصرة، دمر عددا من المقامات في المناطق التي تسيطر عليها في شرق وشمال سوريا، حتى لا تصبح مزارات.

ويرى التنظيم وفق تفسيره المتطرف للشريعة الإسلامية أن زيارة المقامات تجديف.

وكانت جبهة النصرة دمرت في أبريل/نيسان 2013 مئذنة الجامع العمري، الذي يعد من أقدم المساجد في العالم الإسلامي، وذلك بعد عدة أشهر من استهدافها مسجد أبو بكر الصديق في درعا البلد.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

مواجهة العين وضمك تنتهي بالتعادل الإيجابي في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين

هام – الرياض – واس : حسم التعادل الإيجابي نتيجة لقاء فريقي العين وضمك الذي …