الرئيسية / الأخبار المحلية / «العمل» تبدأ تطبيق برنامج حماية الأجور على المنشآت ذات العمالة البالغة 320 عاملاً فأكثر

«العمل» تبدأ تطبيق برنامج حماية الأجور على المنشآت ذات العمالة البالغة 320 عاملاً فأكثر

أعلن مدير عام فرع وزارة العمل بمنطقة الرياض عبدالله بن محمد العليان أن مكتب العمل بالرياض بدأ أمس استقبال الشكاوى من أصحاب منشآت القطاع الخاص بشأن مشكلات تطبيق برنامج حماية الأجور في قسم جديد سيتم تخصيصه لذلك في ادارة التفتيش بمكتب العمل، مؤكداً أن الموظفين سيكون لديهم الصلاحية في البت في المشكلات المعروضة عليهم، خصوصاً إذا كانت ناتجة عن تعقيدات في تطبيقات النظام في موقع الوزارة الإلكتروني، أو أخطاء في كشوف الأجور المرفوعة من البنوك.

جاء ذلك بعد ان تطرق رجال الاعمال في استفساراتهم للعديد من الصعوبات التي واجهتم عند استخدام النظام ما ترتب عليه قيام الوزارة بايقاف الخدمات عن منشآتهم.

كما أعلن العليان أن فرع الوزارة بالرياض سيفتتح خلال عشرة ايام صالة تضم 25 منصة ثابتة “كاونتر” بها موظفون مؤهلون للرد على استشارات التفتيش وصعوبات تطبيق برنامج حماية الأجور بهدف التسهيل على أصحاب المنشآت وتذليل الصعوبات التي تواجههم، وأكد أن الوزارة تتجاوب مع كافة الإشكالات والصعوبات الناتجة عن تطبيق نظام حماية الأجور، خصوصاً وأنه ما زال في المراحل الأولى لتطبيقه.

جاء ذلك خلال ورشة العمل التي نظمتها غرفة الرياض ممثلة في لجنة الموارد البشرية أمس الأول، للتعريف بإجراءات وضوابط تطبيق المرحلة الخامسة من برنامج حماية الأجور والذي بدأت تطبيقه على المنشآت ذات العمالة البالغة 320 عاملاً فأكثر، وشارك فيها كذلك أسامة الرويلي مدير عام التفتيش وتطوير بيئة العمل بوزارة العمل، ومنيف الحربي مدير إدارة حماية الأجور بالوزارة، وأدارها المهندس منصور بن عبدالله الشثري عضو مجلس إدارة غرفة الرياض ورئيس لجنة الموارد البشرية.

وفي بداية الورشة التي حضرها حشد كبير من رجال وسيدات الأعمال وأصحاب وممثلي منشآت القطاع الخاص، قدم منيف الحربي شرحاً حول آليات تطبيق المرحلة الخامسة من برنامج حماية الأجور، فأوضح أن البرنامج يهدف إلى توثيق وصحة بيانات الأجور بالقطاع الخاص للعمالة السعودية والوافدة، وضمان صرفها في الوقت والمقدار المتفق عليه بين صاحب العمل والعامل، وقال إن الوزارة راعت أن يكون البرنامج سهل التطبيق، والتدرج في تطبيقه، بالتعاون مع مؤسسة النقد العربي السعودي،.

ثم أدار المهندس منصور الشثري الحوار مع ممثلي وزارة العمل والحضور من رجال الاعمال، فنقل عدداً من الأسئلة عن إشكالات تتعلق بتأخر العامل بتفعيل بطاقة الراتب، وفي بعض الحالات ترفض فروع البنوك استقبال العمالة المتدنية الأجور بينما تحاسب الوزارة المنشآت عن تأخر الاجور لتلك الاسباب، ووعد العليان رداً على ذلك بقيام الوزارة ببحث هذه الإشكاليات مع مؤسسة النقد، وإذا تأكدت من صحة المعلومات فستعمل على حلها، وطمأن أن بعض الحالات الاستثنائية تعالج بطرق استثنائية.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

“المنيع” يطالب بفرض غرامات وعقوبات لحل مشكلة المغالاة في المهور

هام – الرياض : طالب المستشار بالديوان الملكي عضو هيئة كبار العلماء عبدالله بن سليمان …