الرئيسية / المقالات / ليس الآن وقت خلافاتنا الفكرية

ليس الآن وقت خلافاتنا الفكرية

‏بعض المشائخ والأعلامين والعامة قد أنشغلوا في خلافات جانبية عن أخطاء الهيئة ، وبل وصل الأمر إلى مزايدة كل طرف على وطنية الآخر، بينما جنودنا يرابطون على الثغور و الوطن يخوض حرباً ضروساً جنوبا والتأهب شمالا ضد الصفوية أعدائنا واعداء الأمة العربية والإسلامية، وكان من المفترض من كافة الأطياف الفكرية الوقوف صفاً واحداً ، وتغليب مصلحة الوطن والوقوف مع ولي الأمر مما يرسخ لحمتنا، ويوحّد صفوفنا، ونبذ كل ما يسيء لديننا ويبث الكراهية بيننا ، والنأي عن كل ما يفرّقنا،فنحن بحاجة للوحدة والتلاحم أكثر من ذي قبل، لأننا نواجه حرباً في الداخل والخارج من عدو يحاولون النيل منا ومن وطننا، لذلك أدعو العقلاء لعدم إعطاء الفرصة لأعدائنا حتى لا ينجحوا في ذلك0

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

“حفيد المجدد”

بقلم : أحمد بن عيسى الحازمي الحمدلله، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه …