الرئيسية / الأخبار الرياضية / النصر الإماراتي يخسر بعشرة لاعبين أمام الأهلي السعودي في دوري أبطال آسيا

النصر الإماراتي يخسر بعشرة لاعبين أمام الأهلي السعودي في دوري أبطال آسيا

خسر النصر الإماراتي أمام ضيفه الأهلي السعودي 1-2 مساء اليوم الأربعاء، في مباراتهما على ملعب استاد آل مكتوم بدبي، ضمن الجولة الثانية للمجموعة الثالثة لدوري أبطال آسيا لكرة القدم، ليرفع الأهلي رصيده إلى 6 نقاط، ولا تزال خزينة النصر خالية من أي نقاط بعدما تلقي خسارته الثانية، وكانت الأولى أمام سباهان الإيراني بثلاثية نظيفة في أصفهان.

شهدت المجموعة نفسها اليوم الأربعاء، فوز الغرافة على ضيفه سباهان 3-1، ليحتل الفريق الإيراني المركز الثاني برصيد 3 نقاط، بفارق الأهداف عن الفريق القطري الثالث، ويقبع النصر بالمركز الرابع الأخير بدون نقاط.

جاءت بداية المباراة هادئة من الفريقين، ووضح الحذر الكبير في الأداء حتى الدقيقة 10 عندما أنفرد عبدالرحيم الجيزاوي وسدد وتألق أحمد شمبيه حارس النصر في التصدي للكرة، والذي نجح في الدقيقة التالية في إنقاذ مرماه من تسديدة قوية للعماني عماد الحوسني.

رد النصر برأسية قوية من بورنو سيزار في الدقيقة 13، وحولها حارس الأهلي عبدالله المعيوف إلى ركنية لعبت وأحدثت دربكة وسط دفاعات الأهلي، وتهيأت أمام الياباني موريموتو سددها قوية في الزاوية الضيقة لمرمي الأهلي، محرزاً هدفاً للنصر.

لم يتأخر الرد الأهلاوي طويلاً، ففي الدقيقة 18 نظم الأهلي جملة هجومية رائعة اخترق بها دفاع النصر، لتصل عرضية إلى عماد الحوسني الذي لم يجد صعوبة في إيداعها المرمي.

عاد الأداء من الفريقين إلى الهدوء في الدقائق التالية التي شهدت طرد البرازيلي ليما لاعب النصر للأداء العنيف مع أحد لاعبي الأهلي، ليلعب أصحاب الأرض بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 32.

ظهرت أثار الطرد على أداء النصر سريعاً، بارتداد أصحاب الأرض للدفاع الكامل تاركين منطقة المناورات للأهلي الذي لعب كرة ساقطة إلى منطقة جزاء النصر، وقابلها فيكتور بتمريرة رأسية إلى عماد الحوسني وضعها برأسه في مرمي شمبيه في الدقيقة 37، محرزاً هدفاً ثانياً له ولفريقه.

كاد حبيب الفردان أن يتعادل للنصر برأسية قوية قابل بها ركنية لعبها سيزار من الجانب الأيمن في الدقيقة 42، لكن العارضة الأهلاوية تكفلت بالتصدي للكرة، وتلتها الكثير من الفرص السهلة التي أضاعها للنصر سيزار وموريموتو، لينتهي الشوط الأول بتقدم الأهلي 2-1.

بدأ النصر الشوط الثاني مهاجماً بحثاً عن هدف التعادل، وقابله الأهلي بحذر دفاعي لامتصاص حماس أصحاب الأرض مع اللعب على هجمات مرتدة، ومنها سدد فيكتور كرة قوية في الدقيقة 52 علت العارضة النصراوية، وأخرى في الدقيقة التالية سددها تيسير الجاسم وأمسكها شمبيه حارس النصر على مرتين.

دانت السيطرة مجدداً للأهلي في ظل تراجع النصر لنصف ملعبه، ولعبت عرضية من الجانب الأيسر وقابلها عماد الحوسني برأسية رائعة في الدقيقة 53، وتألق حارس النصر في التصدي لها بقدمه، ثم تألق في التصدي لإنفراد فيكتور الصريح.

ظهر النصر في الدقائق التالية بلا حول ولا قوة، وصال وجال لاعبي الأهلي في نصف ملعب أصحاب الأرض بمنتهي الحرية وبدون أدني رقابة، ولجأ لاعبي النصر إلى الخشونة سلاحاً للحد من خطورة الضيوف، واستغل الأهلي الموقف لصالحه بتهدئة الأداء والتأمين الدفاعي للخروج بنقاط المباراة التي ضمنت له صدارة المجموعة.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

شركة الرياضة السعودية تحصل على حصرية بث مسابقات الاتحاد الآسيوي داخل المملكة لـ 4 سنوات

هام – الرياض – واس : حصلت شركة الرياضة السعودية على الحقوق الحصرية لبث المسابقات …