الرئيسية / الأخبار السياسية / المملكة تتعرض لأعلى معدلات الاصابة بالرسائل المزعجة على مستوى العالم

المملكة تتعرض لأعلى معدلات الاصابة بالرسائل المزعجة على مستوى العالم

سجلت المملكة أعلى نسب انتشار للرسائل الالكترونية المزعجة، حيث وصلت معدلاتها إلى 82.7% شهر يناير الماضي،وكشف تقرير سيمانتك الشهري لاستقصاء المعلومات الذي يرصد معدلات انتشار الرسائل المزعجة والفيروسات وعمليات الاحتيال الالكترونية في جميع أنحاء العالم ان المملكة تتعرض لأعلى معدلات الاصابة بالرسائل المزعجة على مستوى العالم بوتيرة متكررة خلال الستة أشهر الماضية.

ووفقا لتقرير سيمانتك للتهديدات الأمنية عبر الإنترنت فان الرسائل المزعجة لا تزال المشكلة الرئيسية للعديد من الشركات، فهي تعمل على الحد من إنتاجية المستخدم الأمر الذي ينعكس سلباً على أداء الشركات، وذلك في حال تم إغراق سيرفرات البريد الإلكتروني الخاصة بهم بملايين الرسائل الالكترونية المزعجة يومياً، كما أن الشركات التي تشهد نسب عالية من انتشار الرسائل المزعجة معرضة لمخاطر التهديدات الالكترونية، إذ يمكن أن تعمل هذه الرسائل كقنوات ربط مع مجرمي الإنترنت للوصول إلى شبكات الشركة، مما يمكنهم من نشر برمجياتهم الخبيثة.
وارجع التقرير ارتفاع نسب الرسائل الالكترونية المزعجة في المملكة لاستغلال مجرمي الإنترنت عامل تزايد انتشار استعمال شبكة الإنترنت محلياً، ومع ازدياد الوعي والمعرفة بمسائل الأمن الإلكتروني إلا أن هذه المسائل لا تزال تشكل اعتبارات حديثة نسبياً بالنسبة للمستخدمين. ففي تقرير سيمانتك لاستقصاء المعلومات لشهري أغسطس وسبتمبر من العام 2012، حلت المملكة بالمرتبة الأولى كمصدر كبير للرسائل المزعجة، حيث يتزايد نشاط الشبكات الافتراضية والآلية المسؤولة عن نشر مثل هذه الرسائل محلياً، والتي تكون محملة بملفات Bot وهي عبارة برامج خبيثة يتم تثبيتها سراً في جهاز المستخدم من أجل السماح لمجرمي الإنترنت من السيطرة على النظام المستهدف عن بعد، هذا ويستخدم مجرمو الإنترنت ملفات Bot للقيام بمجموعة متنوعة من المهام، مثل إيقاف إحدى الخدمات من أجل شن هجمات على موقع الشركة، وتوزيع الرسائل المزعجة والقيام بعمليات الاحتيال، وتوزيع برامج التجسس والإعلانات المتسللة والحصول على معلومات سرية بالإمكان استخدامها في عمليات السرقة، وجميع هذه العمليات ستؤدي بالنتيجة إلى عواقب مالية وقانونية وخيمة.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

الملك يوكل للأمير الحسن التعامل مع موضوع الامير حمزة

هام – الأردن – بترا : اوكل جلالة الملك عبدالله الثاني لعمه سمو الامير الحسن …