الرئيسية / الأخبار المحلية / الأمير سلطان بن سلمان : الهيئة ترتقب صدور قرارات جديدة من الدولة لدعم تمويل المشاريع والخدمات السياحية

الأمير سلطان بن سلمان : الهيئة ترتقب صدور قرارات جديدة من الدولة لدعم تمويل المشاريع والخدمات السياحية

كشف صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار أن الهيئة ترتقب صدور قرارات جديدة من الدولة لدعم تمويل المشاريع والخدمات السياحية بما يسهم في الحد من ارتفاع أسعارها ، مشيراً إلى أن هذا العام يُعد عاماً استثنائيا للسياحة لاستقرار جميع قطاعات الخدمات السياحية بعد أن كانت مشتتة لعدم وجود جهة موحدة لجمعها. جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده سموه اليوم في مقر الهيئة بالرياض للحديث عن الدورة السادسة لملتقى السفر والاستثمار السياحي السعودي 2013م ، الذي تنظمه الهيئة خلال الفترة من 19 إلى23 جمادى الأول تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض رئيس مجلس التنمية السياحية بالمنطقة في مركز الرياض الدولي للمعارض والمؤتمرات. وأوضح سمو رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار أن حزمة القرارات المرتقبة من الدولة تأتي إيمانا منها بأهمية هذا النشاط وما يعول عليه أن يكون رافداً للاقتصاد الوطني، وموفراً لفرص العمل للمواطنين في مختلف مناطق المملكة، مؤكدا أن توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود , وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله- تحث على التركيز على السائح في الداخل وتطوير القطاع السياحي ليتناسب مع الطلب المتزايد من المواطنين، وتوفير ما يتطلبه القطاع من استثمارات أساسية، ومنظومة من الخدمات والبنية التحتية التي تقودها الدولة ويسهم فيها القطاع الخاص بما يحقق الارتقاء بمستوى الخدمة وتنوع البرامج التي يتطلع لها السائح السعودي، ويفتح المجال لنمو المعروض من الخدمات والبرامج ويسهم في تخفيض الأسعار. وقال سموه :” إن هناك الكثير من القرارات التي صدرت من الدولة ولله الحمد، ونستشرف صدور نظام السياحة الجديد ونظام الآثار والمتاحف التراث العمراني الجديد، متوقعين هذا العام بعض القرارات الحاسمة بالمتابعة الحثيثة من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله -، ونؤمل إعلان هذه القرارات في ملتقى السفر والاستثمار السياحي، وذلك امتدادا لمنظومة القرارات المهمة التي صدرت هذا العام وتتعلق بإنشاء شركات متخصصة ومساهمة الدولة في مشاريع مثل العقير وغيرها، ونتوقع أن يصدر قرار في شركة الاستثمار والتنمية السياحية – بإذن الله – قريبا كما صدر قرار شركة الفنادق التراثية. وأشار سمو الأمير سلطان بن سلمان إلى أن الهيئة تنتهج أسلوبا متطورا في الإدارة تعمل من خلاله على مراجعة أداءها وإنجازاتها بشكل أسبوعي ودوري وتعمل على تطويره، وأضاف : ” نحن في الهيئة نعمل للتطوير، كمؤسسة حكومية، ونفكر كشركة مساهمة يملكها المواطنون، و ننظم عملنا بطريقة معلنة يفهمها المواطن”. وأفاد أن الهيئة تنظم بمقرها كل سبت لقاءً للقيادات في المناطق عبر الاتصال المرئي لاستعراض المهام وما أنجز منها وماسينجز، إلى جانب اجتماع للجنة الإدارة واجتماع ربع سنوي، ولقاء شهري للجنة الإدارة، إضافة إلى اللقاء السنوي الذي يجمع منسوبي الهيئة كافة لاستعراض أعمال الهيئة وأداءها وبرامجها المختلفة، مشيرا إلى أن الملتقى السنوي يعد لقاء لصناعة السياحة بشكل متكامل”. وكشف سموه عن اعتزام الهيئة اشتراط اليوم التأهيلي لمستثمري الوحدات السكنية المفروشة قبل منحهم الترخيص بهدف تأهيلهم للاستثمار في السوق والتعرف على إجراءات الهيئة وطرق التعامل مع القضايا والمتطلبات المتعلقة بمنشأته. وأوضح نائب الرئيس للتسويق والبرامج بالهيئة العامة للسياحة والآثار رئيس اللجنة التوجيهية للملتقى عبدالله بن سلمان الجهني من جانبه , خلال المؤتمر الصحفي أن الملتقى سينعقد في دورته السادسة وهو يحقق نجاحا متصاعدا عكسه الإقبال المتزايد على المشاركة في الملتقى من عدد كبير من الجهات والشركات، مستشهدا بحجز أكثر من 80 % من مساحة المعرض قبل بدء الملتقى بثلاثة أشهر، إضافة إلى الطلبات الكثيرة التي تلقتها اللجنة التنفيذية للملتقى لعرض تجاربها أو المشاركة في الجلسات وورش العمل. ونوه الجهني باهتمام سمو رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار بالملتقى ومتابعته المباشرة لمراحل الإعداد والتحضير، مشيرا إلى أن هذا الاهتمام انعكس على ما حققه الملتقى من نجاح وحضور تجاوز النطاق المحلي إلى الإقليمي والعربي. وأبان أن فعاليات ملتقى السفر والاستثمار السياحي لهذا العام تتميز بمشاركة محلية ودولية واسعة تشمل مختلف الجهات الحكومية والخاصة ذات العلاقة بالتنمية والتطوير والاستثمار السياحي، كما سيشهد هذا العام مشاركة من مناطق المملكة ممثلة بمجالس التنمية السياحية التي يرأسها أصحاب السمو أمراء المناطق، مما سيعزز موقع الملتقى كأهم مناسبة يلتقي فيه أطراف صناعة السياحة في المملكة وتنعكس نتائجها على تطوير السياحة المحلية. وأكد مساعد مدير عام شركة معارض الرياض زياد الركبان خلال المؤتمر أن اهتمام الهيئة العامة للسياحة والآثار وحرصها على الاعداد للملتقى من انتهاء الدورة الماضية أسهم في إنجاح الملتقى وتميزه، لافتا إلى أن الملتقى حظي بإقبال الشركات واهتمامهم بالمشاركة في المعرض والاستفادة من ما يشهده من تبادل خبرات وصفقات تجارية. و جرى خلال المؤتمر الصحفي توقيع العقود مع الشركات والجهات الراعية. مما يذكر أن الملتقى سيحمل عنوان ” قضايا في التجربة السياحية المتكاملة “، ويشتمل على 4 جلسات علمية، و8 ورش عمل، إضافة إلى يوم الاستثمار السياحي الذي يقام في الهيئة العامة للاستثمار، ويوم وكالات السفر الذي يضم 3 ورش عمل بمشاركة مختصين من (الأياتا) ووكالات السفر المحلية، وسيقام المعرض المصاحب للملتقى على مساحة أكثر من 11 ألف متر مربع، بمشاركة 162 شركة وجهة من شركات السفر والسياحة إضافة إلى الأمانات ومجالس التنمية السياحية. وسيشهد الملتقى حفل توزيع جوائز التميز السياحي السعودي ” للعام الثالث ” برعاية سمو رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار، وسيعلن فيه عن أبرز وأفضل الشركات والمؤسسات العاملة في مجالات السياحة والسفر. كما سيقام في المعرض جناح متخصص بعنوان ” السعودية عشها تكتشفها ” يحتوي على مجموعة متنوعة من العروض التي تعكس الأنماط والمقومات البحرية، والصحراوية، والزراعية للمملكة، بالإضافة إلى إقامة 6 مواقع لعرض الحرف اليدوية من مختلف مناطق المملكة، و تنظيم عدد من الرحلات السياحية للمشاركين والزائرين تشمل رحلات يومية للمعالم الحضارية والتاريخية في الرياض، إضافة إلى رحلة لقرية أشيقر التراثية، ورحلة برية ” سفاري “. وسيعرف الملتقى من خلال استضافة العديد من المستثمرين ومنظمي الرحلات ووكالات السفر الخليجية بالوجهات السياحية المحلية ، كما سيتيح موقع الملتقى على الانترنت ([url]www.sttim.com.sa[/url]) معلومات أوسع عن الملتقى وفعالياته المختلفة. وتضم اللجنة التوجيهية للملتقى ممثلين من وزارة الشؤون البلدية والقروية، ووزارة الثقافة والإعلام، ووزارة الداخلية، والهيئة السعودية لحماية الحياة الفطرية، ووزارة التجارة والصناعة، والهيئة العامة للاستثمار، وجامعة الملك سعود ممثلة في كلية السياحة والآثار، واللجنة الوطنية للسياحة، واللجان الاستشارية لكل من: الإيواء، ووكالات السفر والسياحة، ومنظمي الرحلات السياحية، والإرشاد السياحي.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

وزارة النقل تواصل معالجة ملاحظات حملة “نحو طرق متميزة آمنة”

هام – الرياض – واس : تواصل وزارة النقل العمل على معالجة الملاحظات التي تم …