الرئيسية / الأخبار الرياضية / قمة بين باريس سان جرمان ومانشستر سيتي .. وريال مدريد مع فولفسبورغ

قمة بين باريس سان جرمان ومانشستر سيتي .. وريال مدريد مع فولفسبورغ

تتجه الأنظار اليوم إلى ملعب “بارك دي برانس في باريس حيث تقام مباراة قمة قوية بين باريس سان جرمان الفرنسي ومانشستر سيتي في ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وفي المباراة الثانية يبدو ريال مدريد الإسباني حامل الرقم القياسي في عدد الألقاب في المسابقة مرشحا لتخطي عقبة مضيفه فولفسبورغ الألماني.

أما المباراة الأولى يسعى فريق باريس سان جرمان إلى فك عقدة الدور ربع النهائي في الأعوام الثلاثة الأخيرة عندما يلاقي مانشستر سيتي على ملعب بارك دي برانس ، وللمرة الثانية على التوالي سيتعين على فريق العاصمة الفرنسية تخطي عقبة ناد إنجليزي بعد أن أطاح بتشلسي في الدور السابق بفوزه عليه ذهابا وإيابا بنتيجة واحدة 2-1، علما بان تشلسي حرم الفريق الباريسي من بلوغ دور الأربعة الموسم قبل الماضي (3-1 ذهابا في باريس و0 -2 إيابا في لندن).

وخرج باريس سان جرمان مرتين من ربع النهائي على يد برشلونة الإسباني 2-2 ذهابا و1-1 إيابا موسم 2012-2013، و1-3 ذهابا و0-2 إيابا الموسم الماضي ،

لكن مستوى باريس سان جرمان تطور كثيرا في العامين الأخيرين وتعززت حظوظه في الذهاب إلى أبعد من دور الأربعة في المسابقة القارية.

ويملك باريس سان جرمان عدد من اللاعبين لتحقيق حلمه وفي جميع الخطوط بدءا من حراسة المرمى بقيادة الدولي الألماني كيفن تراب مرورا بخط الدفاع بقطبيه الدوليين البرازيليين دافيد لويز وتياغة سيلفا، وخط الوسط بقيادة بلاز ماتويدي وادريان رابيو والايطالي تياغو موتا، وصولا إلى الهجوم وابراهيموفيتش والاوروغوياني ادينسون كافاني والبرازيلي الأخر لوكاس مورا.

ويبقى أبرز الغائبين نجم خط وسطه الدولي الإيطالي ماركو فيراتي لعدم تعافيه من الإصابة ، ولاعب الوسط الأخر الدولي الأرجنتيني خافيير باستوري بسبب إصابته.

من جهته، يعاني فريق مانشستر سيتي، الذي يخوض ربع نهائي المسابقة للمرة الأولى في تاريخه، من غياب 3 عناصر أساسية بسبب الإصابة أبرزها حارس مرماه الدولي جو هارت وجناحه الدولي رحيم سترلينغ وقائده وقطب دفاعه الدولي البلجيكي فانسان كومباني، كما يحوم الشك حول مشاركة دفاعه الاخر الدولي الأرجنتيني نيكولاس اوتامندي ولاعب وسطه الدولي العاجي يحيى توريه.

واستعاد مانشستر سيتي خدمات جناحه الدولي البلجيكي كيفن دي بروين بعد تعافيه من الإصابة التي أبعدته عن الملاعب في فبراير الماضي.

ويدخل مانشستر سيتي المباراة بمعنويات عالية أيضا عقب فوزه على مضيفه بورنموث 4-0 السبت الماضي، وتعج صفوفه بدوره بالنجوم وفي كل الخطوط أيضا أبرزهم هدافه الدولي الأرجنتيني سيرخيو اغويرو.

أما المباراة الثانية على ملعب “فولكسفاغن ارينا” ستكون القوة لريال مدريد الذي يملك القوة الهجومية بالويلزي غاريث بايل والفرنسي كريم بنزيمة والبرتغالي كريستيانو رونالدو ، في المقابل، ليس لفولفسبورغ شيئا يخسره أمام الريال وسيحاول الصمود أمامه في سعيه إلى خلق المفاجأة ، وتعد المباراة الأولى التي يلتقي فيها الفريقان، لكن كفة فريق الريال راجحة أمام الفرق الألمانية في 60 مواجهة بينهما حيث فاز 28 مرة مقابل 22 خسارة و10 تعادلات.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

“الاتفاق” يحصد العلامة الكاملة بعد الفوز على “العين”

هام – الرياض : نجح فريق الاتفاق في حصد العلامة الكاملة عقب فوزه على نظيره …