الرئيسية / الأخبار الرياضية / خالد المحمادي : مادة العينة ليست إمفيتامين

خالد المحمادي : مادة العينة ليست إمفيتامين

كشف المستشار القانوني لقائد الفريق الاول لكرة القدم بنادي الاتحاد محمد نور المحامي خالد المحمادي أن قرار لجنة الاستئناف السعودية لقضايا المنشطات جاء ليحفظ الحقوق الأدبية للاعب خصوصاً وانه حمل في أحد فقراته التأكيد على أن المادة التي تعاطاها اللاعب مادة محظورة وليست منشطة .

ورفض المحامي خالد المحمادي الحديث عن إمكانية تقديم اللاعب محمد نور طلب التعويض عن فترة الايقاف التي قضاها مبيناً أن اللاعب يملك فترة 21 يوماً قد تشهد لجوءه الى محكمة التحكيم الرياضي في لوزان بحثاً عن رد الاعتبار .

وقال المحمادي : ” كلمة نقض وإلغاء معناها ابطال القرار بالكامل، كما هو معروف بالعرف القانوني، وهذه الألفاظ تستخدم في المحاكم والجهات القضائية، يعني إلغاء قرار العقوبة كاملاً “.

وزاد : ” الفقرة الثالثة في القرار التي اثارت جدلاً بالاكتفاء بالمدة، و النقاش الذي يدور الآن بأن الاكتفاء بالمدة الموقوف بها اللاعب هو إدانة هذا أمر خاطيء، فلقد كان هذا قراراً جريئاً من لجنة الاستئناف انها تصدت للقضية واصدرت قرارا بالاكتفاء بالمدة الموقوف فيها، وسمحت له باللعب في أول مباراة مقبلة، فالمدة السابق التي أوقف فيها اللاعب غير قانونية، والقرار اليوم جاء بأن قرار لجنة الاستماع بايقاف اللاعب 4 سنوات غير صحيح “.

وعن لجنة المنشطات بأنها لن تتوقف عند هذا الحد وستتجه الى محكمة التحكيم الرياضية في لوزان، قال : ” يحق للجنة المنشطات أن تتجه للكاس، و يحق للاعب أيضاً أن يتجه للكاس، وبحسب معلوماتي الخاصة بأنه لن يتجه أحد لتقديم استئناف، فاللاعب لديه مهلة 21 يوما وله مطلق الحرية في الذهاب للكاس للمطالبة برد الاعتبار، وهذا بالنهاية قراره الشخصي ولن يكون لأحد التأثير عليه “.

وحول ماذا استندت لجنة الاستئناف السعودية للمنشطات قال : ” المادة التي وجدت في عينة اللاعب ليست “امفيتامين” بل هي مادة ليست موجودة في لائحة المنشطات، هناك أدوية يتعاطاها اللاعبون والاشخاص تعطي تفسيرات وتحليلات كاذبة، الاختلاف كان جوهريا جداً بين المادتين المحظورة والمنشطة، و لجنة الاستئناف رأت ان المادة محظورة لكنها ليست منشطة وليس عليها عقاب “.

وأضاف : ” في تاريخ 9 ـ 5 ـ 1437هـ طلب محامي اللاعب من المختبر في سويسرا، تزويده بنسخة من أوراق القضية، فقام المختبر بارسالها جميعاً للوكالة العالمية لمكافحة المنشطات WADA، ولم يرسلها للمحامي، لأنه يعلم بأن اختباراته كانت خاطئة، وردت الوادا بأن نوع المادة التي وجدت في عينة اللاعب لا تحتاج الى نسبة لأنها ليست موجودة أصلاً في لائحة المنشطات فالنسبة غير ظاهرة، وهذا ما أيدته لجنة الاستئناف في قرارها بوجود المادة المحظورة ولكنها ليست منشطة ولا يعاقب عليها”.

وختم المحامي حديثه بأنه بدأ عمله مع محمد نور كمستشار قانوني عقب صدور قرار ايقاف اللاعب 4 سنوات، وأعطى استشاراته ورأيه في القضية، التي اعطاها نور بدوره للمحامي وقدمها الى لجنة الاستئناف .

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

المسحل يعقد اجتماعًا مرئيًا مع رئيس الاتحاد الدولي جياني إنفانتينو

هام – الرياض : عقد رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم ياسر المسحل، اليوم الثلاثاء، اجتماعًا …