الرئيسية / الأخبار المحلية / دوامة التأجيل تطال نفق «التحلية» مع المكرونة

دوامة التأجيل تطال نفق «التحلية» مع المكرونة

مازال سيناريو تأجيل افتتاح مشاريع الأنفاق والجسور ، نغمة سارية المفعول في جدة ، لدرجة أن هذا التأجيل ارتبط في وعي سكان العروس بما يسمى بمتلازمة التأجيل ، إذ ان مشروع نفق طريق الامير محمد بن عبدالعزيز «التحلية» مع المكرونة ليس أول مشروع يجري تأجيله ولن يكون آخر مشروع طالما أن سياسة التأجيل التي صاحبت أغلب مشاريع أمانة محافظة جدة لا زالت غامضة.
وفي الوقت الذي استبشر فيه أهالي جدة بموعد تدشين المشروع والذي كان من المفترض ان يتم افتتاحه مؤخرا، لكن سرعان ما تلاشت فرحتهم وجرى تأجيل افتتاح المشروع حتى إشعار آخر .
ويبدو أن سيناريو التأجيل أصبح سمة لمشاريع جدة ، إذ يتوجس الأهالي من هذا التأجيل لا سيما وأن مشروع المكرونة يقع مباشرة بجوار نفق تقاطع شارع الأمير ماجد مع شارع التحلية والذي اصبح في طي النسيان. وإذا نظرنا إلى مشروع تقاطع الأمير ماجد مع التحلية نجد أن المشروع أصبح محلك سر وهو منذ خمس سنوات ما زال يراوح مكانه، حيث كانت بداية التنفيذ في 25 شعبان من عام 1429 هــ وكان المقرر افتتاحه في غرة ذي القعدة من عام 1432 هـ حيث ذكر أمين جدة المهندس هاني ابو راس في تصريح سابق لوسائل الاعلام أن المشروع واجهته بعض العوائق منذ بدايته سواء من الحصول على التصاريح أو ظهور خدمات لم تكن موجودة في مخططات عقد المقاول، فضلا عن متطلبات من بعض الجهات الخدمية لترحيل خطوط خدماتها والتي تستغرق وقتا لتحقيقها أو أنه يصعب تحقيقها لتكاليفها التي تتجاوز قيمة العقد النظامية، ومن هذه العوائق على سبيل المثال لا الحصر تأخر الحصول على تصاريح إدارة المرور لتنفيذ التحويلات المرورية نظرا لأهمية التقاطع مروريا، كما أنه أثناء قيام المقاول بالحفر الاستكشافية اكتشف وجود خط وقود تابع للمؤسسة العامة لتحلية المياه يمر مساره داخل حرم النفق ولم يكن موجودا ضمن مخططات عقد المشروع، وقامت الأمانة بالتنسيق والتباحث مع الجهات المعنية لنقل مسار الخط وإصدار أمر إيقاف كلي للمقاول بتاريخ 3/11/1429هـ إلى أن تم اتخاذ قرار بالإبقاء على الخط في مكانه وإزاحة المحور الطولي للنفق وتقليل عرض النفق دون التأثير على عدد المسارات حسب التصميم الأساسي. واستلزم ذلك إعادة التصميم والتخطيط الإنشائي للجسر والنفق وبعد الانتهاء منها تم إصدار أمر استئناف للمقاول بالعمل ، كما أنه أثناء تنفيذ أعمال العزل المائي للأساسات والجدران الاستنادية للنفق حدث حريق ناتج عن تسرب مواد بترولية من محطة وقود مجاورة للنفق فتوقف العمل تماما بالنفق وبالتالي في المشروع كاملا. حيث ان هذا التسرب أدى إلى تحلل طبقة العزل المائي مما أدى إلى تسرب المياه الجوفية إلى النفق الذي يشكل خطورة على الخرسانة المسلحة وحديد التسليح للنفق.

أعمال التشطيب

الدكتور عبدالعزيز النهاري المتحدث الرسمي لأمانة جدة أوضح أن مشروعي نفق التحلية مع المكرونة ونفق الامير ماجد مع التحلية سيتم افتتاحهما قبل شهر رمضان المقبل ، مؤكدا أن الشركات المنفذة تقوم بأعمال التشطيب النهائية. وحول تواريخ التسليم الموجودة على موقع الأمانة أوضح النهاري أن هذه التواريخ سجلت في وقت انطلاق تنفيذ المشروع ولكن الشركة المنفذة للمشروع فوجئت بوجود بعض العوائق في باطن الأرض الامر الذي تسبب في زيادة مدة تنفيذ مشروعي الانفاق في التحلية.

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

وزير الطاقة: نعمل على تطوير نظام بيئي متكامل لأجل احتضان المزيد من الاستثمارات والابتكارات

هام – الرياض : قال وزير الطاقة الأمير عبدالعزيز بن سلمان، إن المملكة تعمل على …