الرئيسية / المقالات / لو كان اليابان مكان اندونيسيا كم سنعسكر؟!‏

لو كان اليابان مكان اندونيسيا كم سنعسكر؟!‏

الحقيقة التي يجب ان نعترف بها ان المنتخبات في العالم وليس في اسيا فقط تغيرت وتطورت كثيرا ولم تعد كما كانت بالسابق والمنتخبات الصغيرة كبرت واصبحت تسبب المتاعب والقلق للمنتخبات الأخرى.

 الكثيرون يتذكرون (اليابان وكوريا الشمالية) وغيرهما من المنتخبات كيف هم كانوا واين هم الآن لقد كنا نفرح بوجودهم في مجموعتنا لسهولة الفوز عليهم والآن نتمنى ان لا نواجههم .. باعتقادكم ماذا تغير ؟
 اليابان على سبيل المثال امضت سنوات طويلة تبحث وتفكر كيف تصنع منتخبا قويا ينافس اعظم منتخبات العالم وتتفوق عليها وبالفكر والتخطيط المدروس نجحت.
 سألوا وقتها احد المسؤولين في اليابان ما هي اصعب الأشياء التي واجهتكم خلال هذه السنوات قال امضينا وقتا طويلا نبحث عن المشكلة ويضيف يقول إذا اردت ان تخطط يجب ان تعرف مشكلتك اولا قبل البدء بالتخطيط .. ووقتها عرفت لماذا نجحوا .
 لم اكن اتوقع يوما من الأيام ان منتخبا مثل المنتخب (الأندونوسي) مع احترامي له يسبب كل هذه المشاكل بين المنتخب وبعض الأندية ولا اعلم هل خوفنا من الأجواء ؟ ام من المنتخب الأندونوسي ؟ ام من لاعبينا ؟.
 نعم منتخب ( اندونيسيا) متطور نوعا ما وفي كرة القدم يجب ان تحترم خصمك مهما كان اذا اردت الفوز عليه ولكن ارى اننا لم نحترمه فقط بل اصبحنا نخافه ولهذا اسأل واقول هل تستحق مباراة اندونوسيا كل هذه المدة من المعسكر ؟ .
من حق مدرب منتخبنا السيد ( لوبيز ) ان يضع البرنامج الذي يراه مناسبا ويصب في مصلحة المنتخب ولكنه يعرف ايضا اننا على مقربة من نهاية الموسم وفي هذا التوقيت اللاعب اصبح ( متشبعا ومرهقا) من الكرة فالموسم طويل بكثرة توقفاته ومسابقاته .
 مدربو المنتخبات في العالم يدركون انهم في المنتخب ليس لديهم مدة كافية للتدريب ولهذا يكون تركيزهم الأكبر على رسم (النهج التكتيكي والخططي وايجاد توليفه مناسبة) لأنهم يتعاملون مع لاعبين محترفين .
 سبق وان قلت ان المعسكرات الطويلة للمنتخبات انتهت على مستوى العالم لأن اضرارها على ( الأندية والدوري واللاعبين ) اكبر من نفعها فالمنتخبات ليست مكانا للتجهيز او الإعداد فهذه مسؤولية الأندية .
 عندما اقام منتخبنا معسكرا لمباراة استراليا بتصفيات كأس العالم صرح مدربهم ( هولجر اسيك ) ان السعودية لن تصل لكأس العالم وان اقامة معسكر طويل لن يفيد ولا يحقق نتيجة ايجابية .
 وقتها سخر الكثيرون من هذا المدرب وضحكوا عليه ولكن بالنهاية خسرنا من استراليا وعرفنا من ( يضحك اخيرا ) ولهذا اتمنى الا يكون معسكر منتخبنا الحالي بماليزيا كحال معسكر استراليا رغم اختلاف الخصم ونوعية المباراة .
 كلما لعبنا امام منتخب قالوا انه تطور ويأتي الحل ( اقامة معسكر ) لنستعد لهذا المنتخب اليس هناك حلول أخرى ؟ ولماذا هم لايعسكرون اذا واجهونا ؟ هل اصبحوا اقوى منا ؟ ولو كنا سنلعب امام اليابان بدلا من اندونيسيا كم يوم سوف نعسكر ؟!!
أخيرا …
بغض النظر عن اختلافنا حول المعسكرات الطويلة قلوبنا مع منتخبنا ونجومنا ودعواتنا لهم بالتوفيق والعودة بالثلاث نقاط امام منتخب اندونيسيا.

TWITTER : SAMEER_HILAL

( نقلا عن جريدة اليوم السعودية )

شارك الخبر |

شاهد أيضاً

شفافية ووضوح القيادة

بقلم : اللواء م / سعد الخاطر الغامدي عندما تتحدث القيادة بهذه الشفافية والوضوح لتضع …